مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

جمعية فرنسية تدين حملات التحريض والأعمال العدائية لمجموعات محسوبة على دولة الإحتلال المغربي ضد الجالية الصحراوية.



باريس (فرنسا) 01 ديسمبر 2020 (واص) أدانت جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية بفرنسا وبشدة التصرفات الاستفزازية غير المسؤولية والاعتداءات الجسدية التي أقدم عليها بعض المجموعات المحسوبة على النظام المغربية في حق المتظاهرين الصحراويين والفرنسيين المرخص بهم بالتظاهر يوم السبت الماضي 28 نوفمبر بساحة الجمهورية وسط العاصمة باريس.


الجمعية وفي بيان تنديدي، أوضحت بأن مجموعات محسوبة على بعض الأحزاب المغربية و ''الجمعيات'' أرادت فرض نفسها في الفضاء العام في ساحة الجمهورية دون الحصول على أي تصريح للتجمهر. وذلك قصد تخويف وترهيب المتظاهرين الصحراويين السلميين وجموع المتضامنين مع الشعب الصحراوي من التعبير عن مواقفهم تجاه ما يجري الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية.


كما أستغربت أيضا، من محاولات تلك المجموعات تشويه نضال الجالية الصحراوية وحركة التضامن الفرنسية مع الشعب الصحراوي من خلال فبركة صور وأخبار على شبكات التواصل الاجتماعية في إطار الدعاية الإعلامية التي تنهجها دولة الإحتلال المغربي ضد الصحراويين ونضالهم الشرعي بقيادة ممثلهم الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو.


وإلى ذلك يضيف البيان، أن الأعمال العدائية من قبل تلك المجموعات ضد المظاهرات والأنشطة التي تقوم بها الجالية الصحراوية وحركة التضامن بفرنسا، ليست بالجديدة، حيث سبق وأن حاولت الهجوم على المتظاهرين خلال مظاهرة سلمية  نظمت السنة الماضية في نفس الساحة.


هذا وجددت جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية بفرنسا، في ختام البيان، دعمها الكامل واللامشروط لجميع أفراد وفعاليات الجالية الجمهورية الصحراوية بفرنسا، ولكل الجهات الفاعلة في مخيمات اللاجئين والأراضي المحررة والمدن المحتلة التي تواصل الكفاح من أجل الاستقلال.


واص 406/500/090 

قسم الإعلام لممثلية جبهة البوليساريو بأوروبا والإتحاد الأوروبي


عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي