مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

حزب اليسار الجمهوري بمقاطعة كتالونيا يطالب الحكومة الاسبانية المركزية بتعليق بيع الأسلحة للمغرب



 بعد المبادرة المشتركة بين حزب بوديموس وحزب الباسط القومي يوم 16 نوفمبر بدعوة الجيش المغربي الى الانسحاب من الصحراء الغربية عقب الاعتداء البربري على المدنيين الصحراويين الذين كانوا معتصمين امام الثغرة غير الشرعية بمنطقة الكركرات. طالب الثلاثاء 08 ديسمبر الجاري حزب اليسار الجمهوري بمقاطعة كتالونيا الحكومة الاسبانية المركزية بتعليق بيع الأسلحة للمغرب والتي يستخدمها ضد الشعب الصحراوي بالمناطق االمحتلة من الصحراء الغربية وفي الحرب ضد جبهة البوليساريو

ويشير نص المقترح المقدم امام الكونغرس إلى أن المغرب منغمس في عملية "متسارعة" لتعزيز قدراته العسكرية، وتقوية ترسانة أسلحة حولته الى احدة أكبر ادول إفريقيا تسلحا.

وحسب احصائيات الحزب فان اسبانيا صدرت خلال الخمس سنوات الماضية للمغرب ما قيمته 105 مليون اورو و82 مليون اورو من الذخائر وحسب ذات الوثيقة فان من المؤكد ان الولايات المتحدة الامريكية وفرنسا تبقيان أكبر ممول للمغرب في مجال التسليح لكنه تحول ايضا الى أحد أكبر مستورد للأسلحة من اسبانيا حيث يحتل المرتبة السابعة في استراد الاسلحة الاسبانية والثاني بعد لبرازيل من خارج الدول الاوروبية

ويوضح الحزب، ان هذه الصادرات تتم دون ضمانات بان لا تستخدم لقمع الصحراويين بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية التي لا يملك المغرب عليها اية سيادة، ويطالب دعم الكونغرس لحث الحكومة على تعزيز الرقابة على صادرتها الى المغرب من الاسلحة وإلزامه قانونيا بعدم استخدامها ضد الشعب الصحراوي وارتكاب انتهاكات خطيرة للقانون الدولي وحقوق الانسان والقانون الدولي الانساني وتعليق كافة العقود المبرمة مع المغرب والمتعلقة بالمواد الحربية والاسلحة ليلا يستخدمها في العمليات العسكرية ضد جبهة البوليساريو


عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي