مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

الحكومة البريطانية تجدد دعوتها للإستئناف الفوري لعملية التفاوض في الصحراء الغربية.


 

لندن (المملكة المتحدة) 27 نوفمبر 2020 (واص) أكد جيمس كلوفيرلي، نائب وزير الخارجية  البريطاني المكلف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا، "أن حكومة بلاده نراقب عن كثب الوضع في الصحراء الغربية" هذا الوضع الذي يتسم بالاشتباكات العسكرية بين الجيش الصحراوي وقوات الإحتلال المغربية، منذ 13 نوفمبر 2020، أين أقدم المغرب على نسف إتفاق وقف إطلاق النار، من خلال عملية عسكرية من جانبه ضد المتظاهرين المدنيين الصحراويين بشكل سلمي أمام الثغرة غير الشرعية في الكركرات بالجنوب الغربي للأراضي الصحراوية.


وقال المسؤول البريطاني، في رده على سؤال كتابي، لعضو المجموعة البرلمانية للصداقة مع الشعب الصحراوي، النائب ناڤيدو مشيرا، أن الحكومة البريطانية تواصل حث الطرفين على تجنب المزيد من التصعيد، والإلتزام بإتفاق وقف إطلاق النار، والعودة في أقرب وقت ممكن للعملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة.


وكان النائب عن حزب العمال البريطاني، قد إستوقف الوزير جيمس كلوفيرلي، بخصوص التطورات الأخيرة في الصحراء الغربية، وعما إذا كان الحكومة البريطانية ستقدم إحتجاجات للسفير المغربي بشأن خرق بلده لإتفاقية وقف إطلاق النار لعام 1991 مع جبهة البوليساريو بإرسالها لقواتها إلى المنطقة العازلة الواقعة بين الصحراء الغربية وموريتانيا.


هذا ويشار إلى أن الحكومة البريطانية قد أعربت قبل أسبوع عن موقفها من المواجهات العسكرية التي إندلعت منذ 13 نوفمبر في الگرگرات قوات الإحتلال المغربي وحبست التحرير الشعبي الصحراوي، حيث دعت إلى ضرورة العودة الفورية إلى العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة، من أجل التوصل إلى حل نهائي سياسي لصالح شعب الصحراء الغربية.


واص 406/500/090 

قسم الإعلام لممثلية جبهة البوليساريو بأوروبا والإتحاد الأوروبي

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي