مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

سلطات الاحتلال المغربي تمنع مجموعة من الشباب الصحراوي من حقه في العمل داخل ما يسمى بالسوق الجديد.


العيون المحتلة 20 ماي 2020:إستمرار لسياسة التفقير وإستهداف الشباب الصحراوي، بدأت قوات الاحتلال المغربية منذ يوم امس الثلاثاء 19/05/2020 بحملات عنصرية ممنهجة ضد شبان صحراويين رفضوا الذل والاهانة وإستجداء دولة الإحتلال وعزموا على إيجاد فرص عمل لنفسهم داخل مايسمى سوق البلدي الجديد بالعيون المحتلة،و الذي إفتتحته سلطات الإحتلال المغربية في وسط حالة الحظر التي فرضها فيروس كورونا في تهديد مباشر لصحة الصحراويين.

الحملة الجديدة  كانت بقيادة مجموعة من الجلادين المغاربة الحاقدين يقودهم ما يسمى برئيس الدائرة والذي يحمل رتبة باشا ،حيث قاموا بشكل متعمد وعنصري  باستهداف الشباب الصحراوي وطردهم من الأمكان التي يعملون بها وإعطائها لمستوطنين في سياسة تهدف جعل المستوطنين هم المستفيدين الوحيدين من هذا السوق شأنه في ذلك شأن المجالات المرتبطة بالصيد البحري وعدة مجالات أخرى وبالتالي غلق جميع الأبواب امام الشباب الصحراوي وتجويعه وممارسة عليه المزيد من التضييق بهدف تهجيره وإخلاء المنطقة من أبنائها  .
جدير بالذكر ان مجموعة من شباب المدينة المحتلة عمدوا الى الاشتغال داخل السوق المذكور لخوض غمار التجارة الحرة بعدما اذاقتهم البطالة الكثير من الويلات،شباب يرفض الرضوخ والخنوع للاحتلال واجهزته مما جعل هاته الاخيرة تعمد الى طرده من هذا السوق أيضا وتمنعه من الدخول إليه.


مركز بنتيلي الاعلامي
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
20/05/2020

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي