مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

بيان لوزارة الدفاع الوطني الصحراوي

الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية
وزارة الدفاع الوطني
    30/04/2020                                                          
    بيان صحفي

    أشرف اليوم الخميس 30/04/2020 الأخ بيدلا محمد إبراهيم منسق أركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي  بمقر وزارة الدفاع الوطني على اجتماع للمدراء المركزيين للوزارة خصص للوقوف على آخر الحصائل المسجلة خلال الثلاثي الأول من السنة في ميدان الدفاع والأمن في ظل الإجراءات الاحترازية التي باشرتها الدولة الصحراوية ووزارة الدفاع الوطني للوقاية من وباء كورونا.

    منسق الأركان أشاد بالمجهودات المبذولة على مستوى كافة امتدادات جيش التحرير الشعبي الصحراوي للارتقاء بأداء المؤسسة العسكرية من خلال تنفيذ كافة البرامج والخطط الصادرة عن المؤتمر الخامس عشر وهيئة الأركان العامة لجيش التحرير الشعبي الصحراوي، والذي جسد فعليا خلال الثلاثي الأول من السنة رغم تداعيات الأزمة التي خلفتها الإجراءات الوقائية من وباء كورونا.

   اللقاء تطرق للحصيلة الأمنية في الفترة الأخيرة والتي أسفرت عن حجز عدد معتبر من حشيش القنب الهندي وتوقيف مهربين من جنسيات مختلفة على طول القطاعات العملياتية للنواحي، واستمرار الحملات الأمنية للحد من عمليات التنقيب غير الشرعي للذهب في الأراضي المحررة.

  وتماشيا مع المخطط الذي وضعته وزارة الدفاع الوطني ضمن عمل الآلية الوطنية للوقاية من وباء كورونا، فقد سجل الاجتماع بارتياح النتائج الايجابية المسجلة حتى اليوم للوقاية من الجائحة التي انتشرت في العالم، كما ثمن الخطوات التي اتخذتها الدولة الصحراوية منذ بداية الأزمة لمرافقة تلك الإجراءات لاسيما في جانبها الإنساني والغذائي لسكان المخيمات والأراضي المحررة.

 بدوره المدير المركزي للمحافظة السياسية قدم عرضا موجزا لنتائج الجولة الميدانية  للجنة التي أوفدتها وزارة الدفاع الوطني لنواحي جيش التحرير وبلديات الأراضي المحررة لتعميم الإجراءات الوقائية والوقوف على الوضع الإنساني والمعنوي لسكان الأرياف في ظل غلق المعابر بين الشقيقتين الجزائر وموريتانيا، ومارافقها من جهود للدولة الصحراوية في ضمان المواد الأساسية والأولية للسكان.

  الأمين العام للوزارة الأخ اللود دافة أكد على تسخير كافة إمكانيات الجيش للمساعدة ومواجهة تحديات أزمة وباء كورونا سواء الدعم اللوجستي أو المعنوي من خلال فتح مؤسسات عسكرية خصصت كمراكز للحجر الصحي والتعاون مع وزارة الصحة الصحراوية للتكفل بالنزلاء حتى قضاء فترة الحجر الطبي.

   وفي الأخير أهاب الاجتماع بجميع أفراد جيش التحرير الشعبي الصحراوي الحزم والجدية في كافة تواجداته لحماية مخيمات اللاجئين والأراضي المحررة من انتشار هذا الوباء، مشيدا بروح التكافل والتضامن التي عبر عنها الشعب الصحراوي في هذا الظرف الحساس والذي أبان معدنه النفيس.

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي