مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

جمعية الثقافة بالعيون المحتلة تنعي فقيد الشعب الصحراوي وعضو الأمانة الوطنية امحمد خداد

تعزية

قال الله تعالى (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلً) صدق الله العظيم
ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مؤمنة بقضاء الله عز وجل تلقينا في الجمعية الصحراوية لحماية ونشر الثقافة والتراث الصحراوي ،اليوم الأربعاء فاتح أبريل من سنة 2020 ،فاجعة نبأ رحيل إبن بار من أبناء هذا الشعب العظيم ،الذين كرسوا حياتهم للدفاع عن حريته بشتى الوسائل وفي كل الميادين،المناضل الكبير والسياسي المحنك والديبلوماسي القدير ،الأخ امحمد خداد ولد موسى .

المرحوم امحمد الذي إنتقل اليوم الى الرفيق الأعلى بمدريد بعد صراع مع مرض عضال،هو أحد القادة التاريخيين للشعب الصحراوي حيث انخرط وهو لايزال طالبا سنة 1973 في صفوف الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب وظل يمارس نضاله من داخل الحياة الطلابية إلى أن غادر الدراسة والتحق بالصفوف الأمامية للجبهة سنة 1974،ليتقلد بعد ذلك الفقيد العديد من المهام الصعبة والملفات الحساسة والمسؤوليات العظيمة والهامة في التنظير والتنظيم والإدارة والتسيير في مختلف القطاعات والجبهات داخليا وخارجيا،وقد عرف رحمه الله على طول مسيرته الكفاحية بالمعرفة الواسعة وبعد النظر والتخطيط وعمق التحليل ودقة العمل ووضع الحلول والدفاع المستميت عن خيارات شعبه والتمسك الصلب بالمواقف المبدئية وحماية وصون المكاسب الوطنية ،كما عرفت عنه دماثة الخلق وحلو المعشر وطيبة النفس والإستعداد المتواصل للتضحية من أجل القضية الوطنية وعهد من سبقه من رفاقه الشهداء الذين ظل على دربهم ولم يثنه حتى المرض عن الإستمرار على نهجهم إلى أن وافاه الأجل المحتوم وهو يزاول مهامه النضالية كعضو أمانة وطنية ورئيس لجنتها الخارجية ومنسق لجبهة البوليساريو مع بعثة المينورسو وعديد المهام الأخرى رحمة الله عليه.
وبهذا المصاب الجلل لايسعنا من داخل الجمعية الصحراوية لحماية ونشر الثقافة والتراث الصحراوي إلا أن ننعي الفقيد امحمد خداد الى عموم الشعب الصحراوي،راجين من المولى عز وجل بأن يجازه عنا خيرا وأن يشمله بكامل عفوه ورحمته وأن يرزقه جنة الرضوان ويلهم اهله وشعبه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون

عن المكتب التنفيذي للجمعية الصحراوية لحماية ونشر الثقافة والتراث الصحراوي.
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
01/04/2020

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى موقعنا الالكتروني نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المركز السريع ليصلك جديد موقعنا أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي