مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

فريق الأمم المتحدة المعني بالاحتجاز التعسفي يصدر تقريرا بخصوص قضية إعتقال عضو مركز بنتلي الإعلامي الصحفي لعروسي أندور

.
 تحت  رقم 23/2019 ،أصدر الفريق المعني بالاحتجاز التعسفي التابع للأمم المتحدة،يوم 09 أغسطس 2019 ،قراره بشأن قضية اعتقال عضو مركز بنتيلي الإعلامي الصحفي ندور لعروسي،والذي كان قد أعتقل بتاريخ 02/05/2018 بسبب نشاطه الصحفي داخل مركز بنتيلي الإعلامي الذي يشتغل على فضح إنتهاكات الإحتلال المغربي  من داخل مدينة العيون المحتلة بالصحراء الغربية.

 وقد إستند رأي فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالاحتجاز التعسفي خلال جلسته 84 ، على التقرير الذي أعده مركز بنتيلي الإعلامي ، ولجنة الدعم النرويجية للصحراء الغربية ، و منظمة عدالة البريطانية ،بخصوص  قضية ندور العروسي والتي تعتبر بمثابة شهادة ودليل قاطع  على كيفية استهداف الصحفيين الصحراويين من طرف سلطات الإحتلال المغربي وسياساتها الإنتقامية منهم و التي تؤدي إلى انتهاكات خطيرةو متعددة لحقوق الإنسان في حقهم.  

وخلص الفريق الأممي الى أن احتجاز ندور العروسي وإعتقاله وتعذيبه ،يشكل انتهاكًا واضحا للمواد الحقوق المدنية والسياسية  1 و 2 و 14 و 19 و 26 و 27 من العهد الدولي لحقوق الإنسان ،والمندرجة تحت الفئات الأولى والثانية والثالثة والخامسة من أساليب عمل الفريق العامل.


و أكد الفريق العامل أيضا  في قراره الى أن لعروسي ندور تعرض لمحاكمة سياسية رداً على عمله كصحفي صحراوي وقد كان إعتقاله انتقام منه من جانب سلطات الإحتلال المغربي،وأشار الفريق العامل إلى أن التعبير عن الرأي السياسي ، بما في ذلك المطالبة بالحق في تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية ، محمي من طرف القانون الدولي بموجب المادة 19 من العهد.  كما أشار الفريق العامل أيضا إلى أن وضع الصحفي لعروسي ندور ،محمي بموجب القانون الدولي كذلك.

 ووجد الفريق العامل  أن عضو مركز بنتيلي الإعلامي  لعروسي ندور كان مستهدفًا بسبب صلته بالممثل الوحيد للشعب الصحراوي ،جبهة البوليساريو  التي تناضل من أجل الحق في تقرير مصير شعب الصحراء الغربية ، وبينما لاحظ الفريق ممارسة التمييز الممنهج ضد الصحراويين من طرف سلطة الإحتلال المغربي ، خلص إلى أن لعروسي  تم اعتقاله وتعذيبه واحتجازه نتيجة لآرائه السياسية الداعمة لحق تقرير مصير الشعب الصحراوي ، مما يشكل تمييزًا ، وينتهك المساواة في حقوق الإنسان (الفئة  الخامسة).

تجدون رفقة هذا الخبر نسخة من القرار باللغة الإنجليزية

مركز بنتيلي الإعلامي
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
13/08/2019

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي