مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

ترحيل تعسفي للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " سيدي عبد الرحمان زيو "


       أخبرت مديرية السكنى و سياسة المدينة بالعيون / الصحراء الغربية بتاريخ 29 أيار / ماي2019 المعتقل السياسي الصحراوي السابق و المدافع عن حقوق الإنسان " سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " رقم التأجير 1362793 بنقله من مقر عمله بهذه المديرية إلى المديرية الإقليمية التابعة لنفس الوزارة بمدينة قلعة السراغنة / المغرب ابتداء من شهر حزيران يونيو 2019  بعد أن ظل موظفا بمقر عمله السابق منذ 10 أيار / ماي 2007 .
            و يعتبر هذا الترحيل ترحيلا قسريا و تعسفيا و انتقاميا جاء بسبب مواصلة الإطار الصحراوي " سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " لنشاطه الحقوقي كمدافع عن حقوق الإنسان و رئيس لرابطة حماية السجناء الصحراويين و قيامه في عدة مناسبات منذ الإفراج عنه بتاريخ 18شباط / فبراير 2013 بتقديم شهادات صادمة عن ما يعانيه رفاقه المعتقين السياسيين الصحراويين (مجموعة قضية اكديم إزيك ) من ممارسات عنصرية و من تعذيب جسدي و نفسي و بتنشيطه العديد من المحاضرات في مجال حقوق الإنسان بمدينة العيون / الصحراء الغربية مع تحمله المسؤولية منذ السنة الفارطة في رئاسة رابطة حماية السجناء الصحراويين .
            و لا يعد هذا الانتهاك السافر الأول الذي طال الإطار الصحراوي " سيدي عبد سلامة الرحمان زيو " ، بل سبق أن تعرض للاعتقال السياسي شهر تشرين ثاني / نوفمبر 2010 من طرف عناصر الاستخبارات المغربية على خلفية قضية " اكديم إزيك " ، حيث حوكم لدى القضاء العسكري بما قضى رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي 02 بسلا / المغرب و بسنتين سجنا نافذة في حالة سراح مؤقت لدى هيئة المحكمة الاستئنافية بالمدينة المذكورة .
            كما سبق لعناصر من الشرطة المغربية أن عرضت بتاريخ 26 آب / أغسطس 2013المدافع عن حقوق الإنسان " سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " لاعتداءات جسدية و لفظية بسبب مشاركته في وقفة احتجاجية سلمية منددة بالحصار العسكري و البوليسي المضروب على الصحراء الغربية و مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير .
 و سبق أيضا لهذه السلطات القمعية أن حاصرت بتاريخ 21 نيسان / أبريل 2019 منزل المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " الكائن برقم 33 ملتقى القايد الناجم و الزنقة 18 بحي لاحوهم بمدينة العيون / الصحراء الغربية و منعت مجموعة من المواطنات و المواطنين الصحراويين من الوصول إليه قبل أن تعمد إلى تعطيل و تكسير عداد الكهرباء الخاص بالمنزل المذكور بسبب  تواجد مجموعة من المدافعين عن حقوق الإنسان و المدونين و الإعلاميين الصحراويين بداخله في مأدبة عشاء كان يقيمها صاحب المنزل على شرف المعتقل السياسي الصحراوي السابق " أمبارك الداودي " المفرج عنه من السجن المحلي بوزكارن / المغرب .
و بهذا التهجير القسري للمعتقل السياسي السابق و المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " ، تكون الدولة المغربية قد استمرت في معاقبة المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان و الانتقام منهم على خلفية الموقف من قضية الصحراء الغربية الداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و الاستقلال ، و ذلك بإبعادهم عن الصحراء الغربية بالشكل الذي وقع للعديد منهم و من الطلبة و المعطلين و المدونين و المعتقلين السياسيين الصحراويين السابقين من طرد و منع من العمل و منع من مواصلة الدراسة الجامعية ، كحالات :
         + المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " علي سالم التامك " المبعد قسرا منذ سنة 2002 من مدينة آسا إلى مدينة مكناس المنزه قبل إقدام الدولة المغربية على  توقيف راتبه الشهري و على طرده من العمل بتاريخ 1 يونيو 2002 .   
            + المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " محمد المتوكل " المبعد قسرا منذ سنة 2002 عن مقر عمله بالجماعة الحضرية بآسا إلى الجماعة الحضرية بعمالة بن المسيك بالدار البيضاء / المغرب .
                  +  المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " حسنة الدويهي " المرحل قسرا من مقر عمله بأكاديمية التربية التكوين بالعيون / الصحراء الغربية إلى المديرية الإقليمية لنفس الوزارة ببوجدور / الصحراء ( حوالي 200 كلم ) دون أن يكون قد تقدم بطلب يعبر عن رغبته في الانتقال أو شارك حتى في الحركة الانتقالية السنوية للموظفين بوزارة التعليم المغربية . 
                        + المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " أحمد الناصري " الذي عان لأكثر من 03 عقود من التهجير القسري و من تعمد الدولة المغربية إبعاده عن عائلته كموظف بوزارة الداخلية المغربية .
                        + الطرد التعسفي للمدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان " أمنتو حيدار " سنة2005 من العمل كموظفة ببلدية بوجدور / الصحراء الغربية ، و كان سبب هذا الطرد يعود لمشاركتها في  تنظيم وقفة احتجاجية سلمية بتاريخ 05 آذار / مارس 2005 بالتزامن مع تخليد اليوم العالمي للمرأة بالعيون / الصحراء الغربية . 
                         + الطرد التعسفي للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " محمد الهيبة ميارة " سنة 2015 من العمل بعد فقط 03 سنوات قضاها موظفا كأستاذ تعليم ثانوي تأهيلي بمدينة العيون / الصحراء الغربية ، حيث استفاد من توصية الادماج الاجتماعي الصادرة عن هيئة الإنصاف و المصالحة المغربية ، باعتباره ابن الشهيد الصحراوي " الهيبة ميارة " المتوفى بمخبئ سري مغربي، و الذي كان قد تعرض سنة 1976 للاختطاف و الاختفاء القسري رفقة مئات المواطنات و المواطنين الصحراويين بالمخبئين السريين آكدز و قلعة مكونة .  
                        + توقيف الراتب الشهري للمدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان " مينة أبا اعلي " ، التي كانت قد استفادت في سنة 2012 من توصية الإدماج الاجتماعي الصادرة عن هيئة الإنصاف و المصالحة المغربية ، باعتبارها ضحية من ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية .
                        + الطرد التعسفي للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " الهيبة المح " من العمل منذ سنة 2006 بسبب محاولته الحضور في حفل استقبل المعتقلة السياسية الصحراوية السابقة " أمنتو حيدار " بعد الإفراج عنها بتاريخ 18 كانون ثاني / يناير 2006 من السجن المحلي بالعيون / الصحراء الغربية .
                        + الطرد التعسفي للمدافع عن حقوق الإنسان و السجين السياسي الصحراوي الحالي " يحي محمد الحافظ أعزى " من العمل منذ سنة 2006 بسبب محاولته الحضور في حفل استقبل المعتقلة السياسية الصحراوية السابقة " أمنتو حيدار " بعد الإفراج عنها بتاريخ 18 كانون ثاني / يناير 2006 من السجن المحلي بالعيون / الصحراء الغربية .       
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد التعسفي من العمل منذ سنة 1989 للمختطف الصحراوي  السابق " المحجوب أولاد الشيخ " ، الذي كان موظفا منذ تاريخ 10 يوليوز 1988بمكتب التنمية الصناعية التابع لوزارة التجارة و الصناعة بإقليم فاس / المغرب ، و الذي صدر لصالحه مقررا تحكيميا منذ سنة 2006 يتضمن توصية تطالب بالتسوية المالية و الإدارية لهذا الانتهاك الذي تعرض له بعد أن مورس عليه الاختطاف . 
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد التعسفي من العمل منذ سنة 1992 للمختطف الصحراوي السابق " ايدا الناه " ، الذي كان موظفا سلم 10 بالوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بتنمية الأقاليم الصحراوية المتواجد مقرها بالعيون / الصحراء الغربية ، و الذي صدر لصالحه مقررا تحكيميا منذ سنة 2005 يحتوي على توصية التسوية الإدارية لملفه بسبب ما تعرض له من اختطاف كان سببا في إبعاده و طرد تعسفا من العمل . 
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد التعسفي للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " علي سالم التامك " بتاريخ 01 يونيو 2002 من العمل كموظف بوزارة الداخلية بمدينة آسا عقب تهجيره لمكناس المنزه بتاريخ 15 ابريل 2002 ، وبمباشرة بعد تحمله المسؤولية في تنظيم مهرجان خطابي جماهيري شهر تشرين ثاني / نوفمبر 2001 بمدينة السمارة / الصحراء الغربية أقيم على شرف استقبال المعتقلين السياسيين الصحراويين المفرج عنهم بتاريخ 07 تشرين ثاني / نوفمبر 2001 .   
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد التعسفي من العمل منذ سنة 2005 للمعتقل السياسي الصحراوي السابق " سيدي محمد علوات " ، الذي كان موظفا تابعالمندوبية وزارة الصحة المغربية بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون / الصحراء الغربية .
                        + الطرد التعسفي للمعتقل السياسي الصحراوي السابق " مصطفى عبد الدايم " من العمل كإداري في إحدى المؤسسات التعليمية بمدينة آسا منذ سنة 2008 بعد أن طاله الاعتقال السياسي و حوكم ابتدائيا و استئنافيا ب 03 سنوات سجنا نافذة و غرامة مالية و طرد و منع من الوظيفة العمودية لمدة 10 سنوات . 
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد التعسفي من العمل للمختطف الصحراوي السابق " النعمة بابيت " من العمل بداية من شهر تموز / يوليوز 2008 كموظف أو مستخدم تابع للإذاعة و التلفزة بالعيون / الصحراء الغربية .  
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد من العمل  منذ شهر فبراير 2010 للإطار الصحراوي " محمد فاضل باكة " على خلفية مشاركته في المنتدى الاجتماعي الدولي بالعاصمة الاسبانية مدريد سنة 2009  ، و الذي كان موظفا بوزارة الداخلية منذ سنة 2006 بعمالة الخميسات / المغرب .  
                        + توقيف الراتب الشهري و الطرد من العمل للمختطف و الإعلامي الصحراوي "محمد سالم داهي " منذ شهر كانون ثاني / يناير 2012  دون أن يتم إخباره بأي قرار إداري ، و الذي كان موظفا ككاتب إداري بوزارة التربية الوطنية و التكوين المغربية بنيابة مدينة العيون / الصحراء الغربية. 
                        + إقصاء الشاب و المعطل الصحراوي " إدريس دمبر " Driss Dembarبتاريخ 03 أكتوبر / تشرين أول 2011 من التوظيف المباشر بعد أن كان قد تمت المناداة عليه رفقة100 معطل صحراوي من الحاصلين على دبلوم الدراسات العليا المعمقة في مختلف التخصصات بالجامعات المغربية، و الذين اجتازوا منذ 22 غشت 2011 عملية الفحص الطبي بمستشفى أوتال بسلا تابريكت / المغرب ، و يعود سبب الإقصاء إلى موقف عائلته من قضية وفاة ابنها " سعيد دمبر" متأثرا بطلاقات نارية صادرة من مسدس شرطي مغربي بمدينة العيون / الصحراء الغربية ، حيث رفضت العائلة تسلم جثته بعد رفض السلطات المغربية إجراء تشريح طبي مضاد . 
                        + مصادرة الحق في العمل و العيش الكريم للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " إبراهيم برياز " منذ سنة 2014 بسب تعرضه للاعتقال السياسي سنة 2008 و قضائه لمدة سنتين بالسجن المحلي بولمهارز بمدينة مراكش / المغرب .
                        + إقصاء الطالب الباحث و المعطل الصحراوي " محمد عيلا " من العمل بعد مشاركته في العديد من مباريات و اختبارات لاختيار الموظفين بقطاع التربية و التكوين .
                        + مصادرة حق المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " علي سالم التامك " في التسجيل في إحدى الجامعات المغربية بصفته حاصلا على شهادة الباكالوريا منذ أكثر من 12 سنة .
                        + مصادرة حق المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " إبراهيم برياز " في مواصلة دراسته العليا بأحدى الجامعات المغربية سنة 2008 بسبب تعرضه للاعتقال السياسي في نفس السنة .
           + مصادرة حق الطالب الباحث و المعطل الصحراوي " محمد عيلا "  من التسجيل لمتابعة دراسته العليا الجامعية ، و الذي تم إقصاؤه من سلك الدكتوراه بجامعة محمد الخامس بالرباط سنوات 2016 و 2017 و 2018
            إن تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA ، و هو يتابع مختلف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة بطرق ممنهجة من قبل الدولة المغربية ضد المدنيين الصحراويين ، يعلن ما يلي :
                        + تضامنه المطلق مع المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان سيدي عبد الرحمان سلامة زيو " المبعد قسرا عن عائلته داخل المغرب بمئات الكيلومترات بسبب نشاطه الحقوقي و موقفه من قضية الصحراء الغربية و مساندته لعائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين المتواجدين بمختلف السجون المغربية .
                        + تنديده باستمرار الدولة المغربية في ممارسة مختلف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان ضد المدافعين عن حقوق الإنسان و المدنيين الصحراويين بسبب مواصلتهم الاحتجاج السلمي المطالب بكافة الحقوق المكفولة في القانون الدولي الإنساني و القانون الدولي لحقوق الإنسان ، اعتبارا إلى الوضع القانوني لقضية الصحراء الغربية .
                        + دعوته المنتظم الدولي و كافة المنظمات الحقوقية الدولية إلى حماية المدنيين الصحراويين من خلال :
                                    ° ضمان حقوقهم الأساسية في التعبير و الرأي و التظاهر السلمي  و حقهم في التجمع و تأسيس الجمعيات بما ينسجم و مطالبهم ، التي يبقى على رأسها الحق في تقرير مصير الشعب الصحراوي .
                                    ° إنشاء آلية أممية مستقلة لحماية و مراقبة حقوق الإنسان و الثروات الطبيعية للصحراء الغربية .
                                   ° تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه السياسي و القانوني في تقرير المصير عبر استفتاء عادل و نزيه طبقا للشرعية الدولية و بإشراف مباشر من الأمم المتحدة .
                                   ° عودة المطرودين من العمل و المهجرين الصحراويين قسرا إلى أماكن عملهم و إقامتهم بمدن الصحراء الغربية مع الإسراع فورا و بدون أية قيود و شروط بالإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين و بالكشف عن مصير المختطفين الصحراويين ـ مجهولي المصير .  
تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان
CODESA
العيون / الصحراء الغربية : 02 حزيران / يونيو 2019

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي