مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله الوالي الخفاوني يضرب إنذاريا عن الطعام و يدين كل الممارسات العنصرية.

أعلن المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك عبد الله الوالي الخفاوني المتواجد بالسجن المركزي القنيطرة شمال الرباط العاصمة المغربية بموجب حكم قاسي وجائر تصل مدته للمؤبد عزمه الشروع في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي الاثنين و الثلاثاء 29 ، 30 أبريل الجاري إحتجاجا منه على تنصل الدولة المغربية من إلتزاماتها و المتعلقة بالحق في الترحيل و التقريب من محل سكنى العائلة فضلا عن مصادرتها لحقه العادل في التطبيب و العلاج ونهجها لسياسة التمييز العنصري . 

و لذات الأسباب المتعلقة بتملص الدولة المغربية عبر الإدارة العامة للسجون من تعهداتها السابقة خلال تعليق عبد الله الوالي الخفاوني لمعركة الأمعاء الفارغة بتاريخ 10 أبريل 2018 و المتمثلة في الحق في الترحيل و التقريب من محل سكنى العائلة فضلا عن تحسين الظروف الإعتقالية التي يتواجد عليها و ضمان تمتيعه بالحق في التطبيب و العلاج خاصة بعد توصل طبيب المؤسسة السجنية إلى ضرورة إحالة المعتقل السياسي الصحراوي على أطباء أخصائيين في الجهاز الهضمي لعدم توفر إدارة السجن المركزي القنيطرة على الإمكانيات و المعدات اللازمة للعلاج و تشخيص الحالة المرضية التي يعاني منها.

ومن بين الممارسات التي تعبر عن الكراهية تجاه المعتقلين السياسيين الصحراويين وحرمانهم من حقوقهم الأساسية و التي يتعرض لها المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله الوالي الخفاوني حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء وهو إقدام الإدارة العامة للسجون على مصادرة حق هذا الأخير في الدراسة و التحصيل العلمي - الماستر - إضافة إلى عرقلة إتمام إجراءات إدارية مرخص لها ( وكالة عائلية) و المنع من مراسلة المنظمات الدولية رغم توفرها على نسخ مسجلة لديها، بالإضافة إلى المنع من ممارسة الشعائر الدينية ( صلاة الجمعة) والتي يسمح بها لسجناء الحق العام دون عراقيل فضلا عن عدم توفير أجواء مناسبة للإستفادة من حصص دعم و تقوية في اللغات الأجنبية كما هو معمول به و ممارسة الرياضة وتخصيص الوقت الكافي للفسحة تماشيا وما هو معلن دوليا في هذا الصدد. 

وللتذكير يتواجد المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك عبد الله الوالي الخفاوني بالسجن المركزي القنيطرة شمال الرباط العاصمة المغربية بموجب حكم قاسي وجائر تصل مدته للمؤبد خلال محاكمة غير عادلة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية و بحضور ممثلين عن هئيات دبلوماسية دولية و منظمات دولية تعني بحقوق الإنسان كهيومن رايس ووتش و العفو الدولية وغيرهما. 

رابطة حماية السجناء 
الصحراويين بالسجون المغربية 
الاثنين 29 أبريل 2019 
العيون / الصحراء الغربية

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي