مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

توقيف أحماد حماد ليس حادثا معزولا أو صدفة


عمدت سلطات الاحتلال المغربية زوال اليوم الجمعة 22/03/2019 الى توقيف الناشط الحقوقي أحمد حماد وعائلته بنقطة حراسة الدرك المغربي المتمركزة على التقاطع المؤدي الى مقبرة أكديم ازيك الواقعة شرق مدينة العيون المحتلة ،بعد أن كانت العائلة في زيارة الى ضريح والدتها التي وافاها الاجل منذ أسابيع.

توقيف الناشط الحقوقي احماد حماد على مشارف مقبرة اكديم ازيك ،ليس حدثا معزولا بقدر ما هو جزء من سياسة جديدة انتهجتها سلطات الاحتلال المغربية مؤخرا بهدف الحد من عمليات رفع الأعلام و الأشكال النضالية ،المرافقة لدفن الوطنيين الصحراويين ،والتي تشهدها المقبرة المذكورة بين الفينة والأخرى ، والتي كان آخرها ما واكب دفن والدة أحماد حماد نفسه،وهو الشئ الذي أرق سلطات الاحتلال لفترات طويلة ما جعلها تفكر في فرض قيود جديدة على المكان.

جدير بالذكر بأن القوانين الجديدة لا تقتصر فقط على المراقبة والتضييق والمنع من زيارة مقبرة أكديم إزيك التي يشكل اسمها فقط ، رعبا للاحتلال وأزلامه،بل حتى على فرض تصاريح جديدة لدفن الموتى بها ،وهو ما لاحظه العديد من الصحراويين في الأيام الأخيرة...

وبهذا تكون سياسات الاحتلال المغربي، القمعية وإجراءاته البوليسية التضييقية ،قد تجاوزت الأحياء من الصحراويين لتشمل موتاهم.

مركز بنتيلي الإعلامي

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي