مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

مكاسب الشعب الصحراوي والحرب النفسية الجزء الثالث

بقلم:محمد سالم احمد لعبيد

على ضوء المعطيات التي حددناها في الجزء الثاني ,قام المغرب بدراسة نتائج حرب الجيل الرابع والتي استهدفه داخليا من خلال حركة 20 فبراير وتواصلت حتى بعد صدور دستوره الممنوح سنة 2011 والنتائج التي حققتها تلك الحرب في ليبيا وتونس ومصر والعراق قبل ذلك ثم في سوريا واليمن ,وفمن جيدا معنى دعوة بعض ساسة الغرب الى ما اسموه بالفوضى الخلاقة وما الى ذلك من التسميات 
وقوف المغرب وحلفائه على المعطيات التي حددناها بوضوح في الجزء الاول وبعد تقييمه لاوضاعنا الداخلية التي ختمنا بها الجزء الاول ,شجعته على التحضير لتطبيق حرب الجيل الرابع  ورسم محاور معركته 
اتخذ المغرب سلسلة اجراءات  لتنفيذ الخطة منها:
1- اعادة ترتيب اوراق اجهزة الاستخبارات المغربية وتوحيد جهدها فيما يتعلق بالقضية الصحراوية 
وفي هذا الاطار وبناء على مقتضيات دستور المغرب لسنة 2011 , وانطلاقا من الفصل 54 اصبح الملك  رئيسا للمجلس الاعلى للامن  وبهذا اصبحت الاجهزة الاستخباراتية  المغربية التي تتكون من :
DGST المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (وزارة الداخلية)
DAG مديرية الشؤون العامة  (وزارة الداخلية)
RG جهاز الاستعلامات العامة (وزارة الداخلية)
DSR مديرية الشؤون الملكية (وزارة الداخلية )
DPCR مديرية شرطة الاتصالات والموجات للتصنت (وزارة الداخلية)
FBI  المكتب المركزي للابحاث القضائية (وزارة الداخلية)
DGED مديرية الدراسات وحفظ المستندات (وزارة الدفاع)
SA مصلحة التنفيذ  والعمل الميداني والتدخل السريع (وزارة الدفاع)
DCE مديرية مكافحة التجسس (وزارة الدفاع)
DT مديرية الاتصالات  (وزارة  الدفاع)
المكتب الثاني  (وزارة الدفاع)
المكتب الخامس (وزارة الدفاع )
SS جهاز استخبارات تابع للدرك الملكي ويتوفر على عدة اقسام منها قسم حقوق الانسان وجمعيات المجتمع المدني SRGS
جهاز الاستخبارات التابع للقوات المساعدة المختص في المراكز الحدودية
تحت تنسيق واحد تشرف عليه مديرية الدراسات وحفظ المستندات DGED ويراسه المنصوري نيابة عن الملك ويتكفل كلية بتسيير حرب الجيل الرابع ضد جبهة البوليساريو ويعمل خارجيا وداخليا لتحقيق الاهداف المتمثلة في عزل الجبهة وتشتيت صفوفها بطرق حديثة تحل محل التقليدية التي لم تحقق غير نتائج عكسية واستهداف صفوف جبهة البوليساريو في كل مواقع تواجدها واستخدام كافة الاساليب لتفكيكها واساسا تجريد البوليساريو من صفة الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي
2- اعادة توجيه وسائل الاعلام بصيغ  جديدة تستهدف العمق والمعنويات العامة  وتشكيل مراكز ابحاث ودراسات تعطي صورة مغايرة لطرح وتوجه الجبهة منها الداخلية ومنها الخارجية,وفي هذا الاطار : ويعمل الاعلام في حرب الجيل الرابع الموجهة ضد الشعب الصحراوي على واجهتين:
الواجهة الاولى خارجية : تكفل بها كبير رجالات المخابرات المغربية و امبراطور الاعلام المغربي أحمد الشرعي ,الرئيس المدير العام للمجموعة الإعلامية “ميد إيديسيون” مالك "غلوبال ميديا"، هولدينغ المجلة الأسبوعية "لوبسيرفاتور دو ماروك & دافريك"، الجريدة الدورية "بوفوار دافريك"، وتهدف الى تحسين صورة النظام المغربي وتجنيد عدد كبير من لوبيات الصحافة الدولية واساسا من الولايات المتحدة الامريكية وفرنسا لمواجهة ضغط المنظمات الدولية والتشويش على مسار تصفية الاستعمار بالصحراء الغربية وتشويه الجزائر وحشد سبل الضغط عليها لتتخلى عن دعم كفاح الشعب الصحراوي وفتح الحدود مع المغرب او تكون طرفا مباشرا في النزاع 
والواجهة الثانية داخلية وهي من شقين :
ا- الشق الاول :تكفل به احمد الشرعي نفسه من خلال تحكم مجموعته الاعلامية من عدة مواقع اخبارية منها الموقع الاخباري كيفاش.كوم، الموقع النسائي لالة مولاتي. والمحطة الإذاعية "ميد راديو". الشرعي هو أيضا مدير نشر هذه المنابر، ورئيس مجلس إدارة الجريدة اليومية الناطقة بالعربية "الأحداث المغربية
2- الشق الثاني : تكفل به المنصوري شخصيا واحال اقسامه التي كانت في يد البصري بوزارة الداخلية الى مكتبه وعمل على ثلاثة محاور:
• المحور الاول :تاطير وتجنيد الصحفيين في الصحف والمجلات التي تختفي تحت غطاء الحرة او المستقلة و المواقع الالكترونية المغربية وتوجيه عملها في اتجاه اهداف المخابرات المغربية :على غرار هيسبريس,هيبة ابريس,كود وزنقة 20 وموقع 360 و تيل كيل والايام واليوم 24 وسلسلة مواقع تابعة مثل الصحراء 24 والداخلة 24 ووو وغيرها وتوجيهها ضد المعارضة الداخلية و الخارجين عن السيطرة , والتحكم في الاخبار عن الاحداث الوطنية المغربية ومهاجمة الجزائر والبوليساريو واشاعة الدعاية والكذب والتزييف الذي لاتسطيع الوسائل الرسمية نشرها 
• المحور الثاني :تجنيد رجال المال والاعمال وخدام المخزن من عباس الزوزي وعبد اليعقوبي وخالد شدادي واناس حوير العالمي وعبد اللسلام احيزون , لشراء مجموعة ميدي 1 ,اذاعة وتلفزيون وصحف ومجلات بعدما كانت فرنسية , كواجهة للاعلام المرئي والمسموع المستقل وتوظيفها لتوجيه الراي عن الوضع الداخلي المغربي وتحسين صورة النظام داخليا ومهاجمة الجزائر والبوليساريو 
• المحور الثالث خلق مجموعة من المثقفين اومن يمكن ان يحسبوا على نخبة المثقفين من دكاترة واساسا من جامعة محمد الخامس و القاضي عياض وجامعة فاس تحت غطاء محللين وخبراء لتقوية ودعم تحاليل المخزن ودعم توجههاته والتغطية على اخفاقاته وفي هذا الاطار تم تجنيد تم تجنيد مجموعة من دكاترة الجامعات ومثقفين مختارين بعناية ومنهم:صبري الحو ,عبد الفتاح الفاتحي ,الموس و د.محمد الزهراوي وعبد الله بوصوف و رشيد لزرق و إدريس الكنبوري و خالد الشيات و نوفل البعمري و عبد الرحيم العلام و محمد بودن و عبد الرحيم حافيظي وسعيد الريحاني و عبد الحميد العوني, و فوزية البيض البرلمانية عن الحزب الدستوري والكاتبة و  والكاتب الهاوي مصطفى زهران صاحب مقال (البوليساريو..الجهاديون الجدد)و بودريس درهمان و الكاتب المغربي عماد بنحيون سعيد الصديقي، أستاذ القانون الدولي العام بجامعة العين للعلوم والتكنولوجيا بأبو ظبي والخبير في السياجات الحدودية، و محمد بوبوش: باحث في العلاقات الدولية-مركز الدراسات والأبحاث الانسانية بوجدة-المغرب صاحب كتاب الامن في منطقة الساحل والصحراء و غيرهم الى جانب جيش عرمرم وسمتهم المخابرات المغربية بوصف الخبراء والباحثين على المقاس المخزني ,ومنهم ايضا مجموعة اخرى عليها ان تبقى شيئا ما بعيدة عن صف المخزن وتلعب في مواقع التواصل الاجتماعي
ولدعم المعركة الاعلامية في اطار حرب الجيل الرابع ,تم تكثيف عدد كبير من لوبيات الاعلام العالمي ومنها :
جون افريك من خلال الصحفي فرانوا سودان 
صحرا ميديا من خلال عبد الله ولد محمدي 
انباء انفو من خلال مديره الشيخ احمد أمين  
مكتب وكالة الانباء الفرنسية بباماكو التابع لمدير قسم شمال افريقيا والمشرق العربي كريستيان شيز
وكالة الأنباء الأرجنتينية المستقلة (طوطال نيوز)
المجلة البنمية (بورطادا)
الصحيفة الإلكترونية الإسبانية (سيغلو 21)
الموقع الإخباري السويدي “ليدارسيدورنا”
صحيفة (يو إس آي توداي) الامريكية
الموقع الإخباري التركي الناطق بالعربية (أخبار العالم)
الصحيفة الإيطالية ” إل فوغليو” من خلال الصحفي بيو بومبا٬
المجلة الأمريكية الشهرية (كومنتاري مغازين) من خلال مايكل روبين، الباحث ب(أمريكن أنتربرايز إنستيتيوت)، والمحاضر ب(نافال بوستغرادييت سكولز سانتر أوف سيفيل ميليتيري رولايشنز)،
الموقع الإلكتروني الفرنسي الخاص بقضايا الدفاع والأمن "تيتروم-بيللي.أورغ"
يومية (إيل فوليو) الإيطالية 
المجلة الأمريكية (كامنتري مغازين)
صحيفة “دايلي بيست” الأمريكية 
صحيفة (دو هيل) الأمريكية،
الصحيفة الأمريكية (دو بلايز)
القناة الايطالية "تي جي 24 "
الصحيفة الايطالية "إيل فولكيو" (Il Foglio)
صحيفة "لوماليان" المالية
صحيفة "العرب" اللندنية
صحيفة الشرق الأوسط  
اغلب القنواة التلفزيونية العربية واساسا الجزيرة والعربية والحدث

3- فتح  عدد من مراكز الابحادث والدراسات الخاصة في هذه الجانب داخليا وخارجيا للمساهمة في حرب الجيل الرابع على الشعب الصحراوي وفي هذا الاطار ومنذ بداية الفترة تم على المستوى الداخلي تشكيل :
المنتدى الافريقي للحوار والسلام 
المعهد الملكي للدراسات الإستراتيجية (IRES)، الرباط
مركز الدراسات والبحوث حول الهجرة الدولية والتنمية المستدامة (CERMID)، الدار البيضاء
المركز المغربي للدراسات والأبحاث الحديثة (CMERC)، الرباط
المركز المغربي متعدد التخصصات للدراسات الإستراتيجية والدولية (CMIESI)، فاس
المعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب
مركز الأبحاث القانونية والاقتصادية والاجتماعية (روابط)، الرباط
المركز المغربي للدراست الإستراتيجية (CMES)، الرباط
معهد الدراسات الأفريقية بجامعة مخمد الخامس، الرباط
المركز المغربي للإعلام العلمي والتقني (IMIST)، الرباط
مؤسسة مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث، الرباط
المركز المغربي للأبحاث وتحليل السياسات
المنتدى الأطلسي للأمن و الديمقراطية و حقوق الإنسان
منتدى ميدايز:  تحت غطاء منصة مغربية لبحث تحديات أفريقيا في عصر الاضطرابات الكبرى
مركز الدراسات الصحراوية" بجامعة محمد الخامس في الرباط رحال بوبريك
وعلى المستوى الدولي نذكر من بين ميئات المراكز :
المجلس الاستشاري للجمعيات الدولية بالولايات المتحدة الامريكية الذي تراسه المغربية  الاصل الامريكية الجنسية ياسمين الحسناوي استاذة جامعية بالولايات المتحدة الامريكية ,والتي نشرت وكالة انباء المغربية الرسمية اعترافها بان   شغلها الشاغل  هو المرافعة عن القضايا الوطنية خاصة قضية الصحراء المغربية ، ومجابهة من اسمتهم بلوبي البوليساريو بامريكا
المركز الأورو - متوسطي للتعاون والدبلوماسية المواطنة ببروكسيل الذي تراسه المغربية الاصل الفرنسية والبلجيكية الجنسية   لطيفة آيت بعلا،عضو حزب حركة الإصلاح الليبرالي البلجيكي
المركز الدولي للتنمية والتدريب وحل النزاعات اللبنانية   الذي تديره المغربية رويدة مروة(لبنانية)
"المنتدى الكناري الصحراوي"٬
مجموعة بروجيكت سيفت الامريكية 
منظمة "أوكابروس الدولية" غير الحكومية بجنيف
المعهد الاوروبي  الفلاماني للسلام الذي مقره بالعاصمة البلجيكية 
المركز الأوربي للدراسات الإستراتيجية والأمنية (ESISC)
مركز  (أفريكا سانتر)، التابع لمجموعة التفكير الأمريكية (أطلانتيك كاونسيل)، من خلال مديرته  بيتر فام
مركز الدراسات الدولية لمكافحة الإرهاب، التابع لمعهد بوتوماك في واشنطن،من خلال مديره يوناه ألكسندر، 
مركز موريس هوريو و مرصد الدراسات الاستراتيجية ، بجامعة باريس ديكارت
مجموعة التفكير الأمريكية "كارنيجي إندومنت"
مجموعة التفكير الأمريكية (بوتوماك إنستيتيوت)
مجموعة التفكير الأمريكية (واشنطن إنستيتيوت فور نير إيست بوليسي)
مجموعة التفكير الأميركية كارينغي أندومنت فور إنترناشيونال بيس)
المركز الدولي للدراسات حول الإرهاب، التابع لمجموعة التفكير الأمريكية "بوتوماك إنستيتيوت فور بوليسي ستاديز"، 
المركز الدولي الامريكي  للدراسات حول الإرهاب٬ التابع لمعهد بوتوماك٬
مركز ليديرشيب كاونسيل فور هيومن رايتس من خلال رئيسته كاترين بورتر
“الجمعية الكنارية لضحايا الإرهاب” المسماة إختصارا بـ”أكافيتي” رئيستها  لوسيا خمينيز
ودعم كل هذا بشخصيات اعلامية وسياسية غربية تستهدف عمق مصداقية الجبهة من خلال ربطها بالارهاب وتقديم تحاليل ودراسات وتنظيم ملتقيات وكتابات مقالات في صحف وازنة  ومن هؤلاء:
شخصيات الاعلامية والسياسية  
 من ايطاليا :الأستاذ الجامعي و الصحافي ا، ماسيميلانو بوكوليني،, توني كابيوزو المتخصص في القضايا الدولية,الصحفي أليسيو بوستيغلوني، كتاب”الصحراء: صحراء جماعات المافيا والجهاد”,الإعلامي ماسيميليانو بوكوليني٬ المتخصص في شؤون الصحراء,عضو مجلس الشيوخ الايطالي أندريا اوجيلو عن حزب شعب الحريات  وماركو طاراداش رئيس اللجنة المؤسساتية للسياسات الاوروبية والدولية فى البرلمان الجهوي لطوسكانة الإيطالية
 من بريطانيا :السيدة تانيا واربورغ٬ رئيسة الجمعية البريطانية (الحرية للجميع)٬ جيريمي كينان، الأستاذ في جامعة لندن والمتخصص في شؤون شمال إفريقيا والساحل  والسيد جاين كينينمونت٬ الباحثة بالمعهد الملكي للشؤون الدولية (تشاتام هاوس)٬
من بلجيكا : جيل دي كيرشوف المنسق الأوربي المكلف بمكافحة الإرهاب, كلود مونيكي رئيس المركز الأوروبي للاستخبارات الاستراتيجية والأمن,
من الولايات المتحدة الامريكية : ريتشارد مينيتر الصحفي في نيويورك تايمز وكاترين بورتركاميرون رئيسة المنظمة الأمريكية (مجلس الريادة لحقوق الإنسان)ونانسي هوف رئيسة (تيتش دو تشيلدرن أنترناشيونال)، الصحفية بالواشنطن بوست الامريكية جينيفر روبين, الخبير الأمريكي في القضايا الإفريقية والإرهاب بيتر فام, السفير الأمريكي السابق، إدوارد غابرييل, الدبلوماسي الأمريكي السابق، روبرت هولي, بيتر فام,مدير معهد مايكل أنصاري للشؤون الافريقية التابع للمجلس الامريكي الاطلسي للأبحاث, جوزيف غريبوسكي، رئيس مجلس إدارة المعهد الأمريكي للسياسات العمومية (إنستيتيوت أون روليجين أند بابليك بوليسي), إيلان بيرمان، نائب رئيس مجموعة التفكير الأمريكية (أمريكن فوريين بوليسي كاونسل) بواشنطن, بيتر فام، مدير “أفريكا سنتر”، التابع لمجموعة التفكير الأميركية
من فرنسا :كريستوف بوتان،(أستاذ في جامعة كاين الفرنسية)وشارل سان برو( المدير العام لمرصد الدراسات الاستراتيجية)وعضو مجلس الشيوخ الفرنسي فرونسوا غروسديديي وفرانسيس غوتمان الكاتب العام السابق بوزارة الشؤون الخارجية الفرنسية و ميشيل دو غيشميد محامي ومستشار دولة شرفيالذي ومعد كتاب ” الصحراء المغربية : ملف نزاع مفتعل ”  الاساتذة  شارل سان برو  والاستاذ كريستوف بوتان والاستاذ والخبير الدولي جان إيف دو كاراوجان إيف دو كارا  الخبير في عالم القانون والدراسات الاستراتيجية وجان فرونسوا بولي محامي وأستاذ جامعي و  هنري لويس فيدي أستاذ بمجموعة المدرسة العليا بباريس، النائب البرلماني الفرنسي، جان فرانسوا جالك,البرلماني الأوروبي الفرنسي الاشتراكي جيل بارنيو,مدير مرصد الدراسات الجيو- سياسية بباريس شارل سان-برو
 من الاجنتين : الأكاديمي والخبير الأرجنتيني في العلوم السياسية، أدالبيرتو كارلوس أغوزينو
من اسبانيا : الصحفي الاسباني مارك تريفيديك، صحيفة (لوموند), الصحافي والكاتب الاسباني، شيما خيل صاحب كتاب “البوليساريو.. قصة جبهة ضد حقوق الإنسان والأمن الدولي”,

، من اليابان :وكالة استخبارات الأمن العام اليابانية التي يدلر جزا من تقاريرها العميل  المغربي المزدوج  المصطفى الرزرازي، الأستاذ المحاضر بجامعة سابورو غاكوين باليابان
 من السويد: يوهان وستيرهولم  المتخصص في الإسلام السياسي,الصحافي السويدي بينغت نيلسون
من تركيا :الصحفي التركي مصطفى زهران
من تونس : الخبير الأمني التونسي، مازن الشريف
من السنغال : عبد اللطيف أيدارا، الخبير في الفرع الإقليمي لمركز الدراسات الدبلوماسية والاستراتيجية بدكار
4- فتح مراكز خاصة بتاهيل الشباب المغربي وبعض العملاء والخونة لما يسمى  فرقا للمرافعة عن القضية الوطنية الاولى على مواقع التواصل الاجتماعي وتاهيليهم واعدادهم للفعل من خلال المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وهو ما اطلق عليه اسم مشروع "الترافع الرقمي حول القضية الوطنية"،  و اعلن عنه رسميا رئيس الحكومة المغربية في جزئه المعلن الاول في 30 اكتوبر 2017 و الذي يقر بتكوين 5000 شابا  واعلن عنه الناطق باسم الحكومة في جزئه المعلن الثاني في 22 يونيو 2018  ومدانيا نظمت بالفعل دورات تكوينية خصيصا لهذا الغرض اشهرها : الملتقى الوطني الأول للترافع المدني حول مغربية الصحراء الذي نظم في 2017 و الملتقى الوطني لقيادات التخصصات الذي نظم ايضا سنة 2017 بالرباط و ندوة مراكش في ابريل 2018 تحت عنوان  “قضية الصحراء المغربية : أي دور للشباب المغربي ؟”
5- استغلال الثقافة بكافة انواعها واصنافها للتاثير وفي مقدمتها صناعة الافلام التي تشوه سمعة البوليساريو في كافة المجالات ,وفي هذا الاطار تم وفقط مع بداية هذه الحرب الجديدة انتاج وتسويق العديد من هذه الافلام منها:فيلم "هوية جبهة" لمخرجه حسن البوحروتي  وفيلم عن العبودية في مخيمات تندوف,وفيلم ضحايا مخيّمات تندوف .. سنوات الأوجاع تتحدى غياهب النسيان,وفيلم "حياة مجاورة للموت",و فيلم “المسيرة الخضراء”,وفيلم  (ام الشكاك) و فيلم "المخلوع" و فيلم "العائدون",وفيلم الوشاح الأحمر وفيلم “آراي الظلمة” والفيلم الوثائقي ما لا تعرفه عن مخيم تندوف و البوليزاريو وفيلم عن انتهاك حقوق السجناء في سجون البوليساريو في الأمم المتحدة وفيلم الجزائر التي احترقت بجمرة البوليساريو وشريط "الساحل والصحراء.. الروابط، التهريب، المخدرات والإرهاب" لمخرج حسن البوهروتي باستوكهولم
....................................... يتبع


بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018