مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

بيان مشترك بين رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية ورئيس جمهورية زيمبابوي





أشاد الخميس 07 يونيو الجاري  الرئيسان الصحراوي والزيمبابوي في بيان مشترك  بالعلاقات الثنائية ،الطويلة الأمد  بين شعب زيمبابوي والشعب الصحراوي ، والتي تعود إلى سنوات النضال التحرري في زيمبابوي.

نص البيان

1-    بدعوة رسمية من الرئيس الزيمبابوي السيد منانغاغوا قام الرئيس الصحراوي الاخ ابراهيم غالي على راس وفد رفيع المستوى من الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بزيارة رسمية الى جمهورية زيمبابوي في الفترة من  الخامس وحتى السابع من شهر يونيو 2018
2-    وذكر الرئيسان بتاريخ العلاقات الثنائية بين الشعبين الصحراوي والزيمبابوي  التي تعود لسنوات كفاح و  مقاومة زيمبابوي للاستعمار
3-    أعرب الرئيسان عن ارتياحهما  للعلاقات التاريخية والأخوية للتضامن بين البلدين، وأعربا عن التزامهما بالعمل معاً لتعزيز هذه العلاقات.
4-     أكد الرئيس منانغاغوا للرئيس إبراهيم غالي دعم زيمبابوي الثابت والمبدئي لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، مجددا التزام بلاده بدعم الجهود الرامية إلى تنفيذ خطة التسوية التي وقعها الطرفان عام 1991 وأيدتها منظمة الوحدة الأفريقية والأمم المتحدة التي تنص على إجراء استفتاء بشأن تقرير المصير.
5-     عبر الرئيسان عن ثقتهما في الجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة بشأن الصحراء الغربية والرئيس الالماني  الأسبق البروفيسور هورست كوهلر والمبعوث السامي للاتحاد الأفريقي الى الصحراء الغربية  الرئيس جواكيم شيسانو ، لاستئناف محادثات السلام بهدف التوصل إلى حل عادل ودائم للقضية الصحراوية, مشددين  على أهمية إجراء استفتاء حر عادل ونزيه يسمح للشعب الصحراوي بتقرير مصيره في اقرب الاجال
6-    حث  الرئيسان  منانغاغوا و إبراهيم غالي على  ضرورة التزام المغرب ، بصفته عضوا في الهيئة القارية ، بالمبادئ المنصوص عليها في القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي ، ولا سيما ضرورة احترام الحدود  الموروثة عن الاستعمار ، والوحدة الترابية للدول الاخرى.
7-     رحب الرئيس إبراهيم غالي بقرار رؤساء دول مجموعة التنمية لأفريقيا الجنوبية تنظيم ندوة لحشد التضامن والدعم الدوليين للشعب الصحراوي وكفاحه العادل من اجل تصفية الاستعمار من اخر مستعمرة افريقية
8-    الزيارة اتاحت للرئيس ابراهيم غالي الفرصة للقاء نائبين من نواب الرئيس الزيمبابوي  وهما السيدان  :كونستانتينو شيوينغا و كيمبو مهدي ، وكبار المسؤولين الحكوميين الآخرين كما قام الرئيس  بزيارة  مقام الجندي المجهول وشلالات فيكتوريا التي تقع في النهر المعروف باسم نهر زمبيزي .
9-     أعرب الرئيس إبراهيم غالي عن امتنانه للرئيس منانغاغوا وحكومة وشعب جمهورية زيمبابوي على الدعم المبدئي الذي يقدمانه دائما للشعب الصحراوي في كفاحه المشروع من أجل تقرير المصير والاستقلال، معربا عن  شكره الحار على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الذي تلقاه هو والوفد المرافق له .
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018