مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

قضاء الاحتلال يناقش ملف الصحفي لعروصي أندور ويؤجل الحكم عليه الى نهاية الجلسة.


كما كان منتظرا قدم اليوم المعتقل السياسي الصحراوي لعروصي اندور الى المحاكمة وقد دخل الى قاعتها بشارة النصر رافعا العديد من الشعارات الوطنية من قبيل:
ياشهيد ارتاح ارتاح سنواصل الكفاح
لابديل لابديل عن تقرير المصير
وعدة شعارات أخرى،ومباشره بعد دخول المعتقل فتح الملف من طرف قاضي الاحتلال الذي واجه المعتقل بالتهم المنسوب إليه وهو ما نفاه لعروصي اندور جملة وتفصيلا معلنا بأنه تم اختطافه وتعذيبه دون اي يعرف السبب من وراء ذلك كما أنه لم يخبر به،بل وتعرض للتعذيب لساعات طويله وتم انتزاع منه  آلة السمع التي تمكنه من التواصل مع الآخرين.

بعد ذلك تدخل محامي الضحية المزعومة وقدم شهادة طبية مشكوك في أمرها كما كانت مداخلته مليئة بالثغرات القانونية والأخطاء وقد ختمها بالمطالبة بتعويض قدره 40الف درهم مغربي.

بعد ذلك تدخل محامي الصحفي لعروصي الاستاذ ابو خالد مؤكدا بان خلفية اعتقال الصحفي تاتي على خلفية نشاطه الاعلامي وبأن سلاحه الوحيد هو هاتفه الذي يوثق به الانتهاكات والمظاهرات السلمية ،كما اكد المحامي غياب حالة التلبس التي ذكرت في المحضر بحكم ان الاختطاف تم في مكان آخر غير الذي ذكر  في المحضر ،مشيرا الى ان كل الفصول المتابع بها المعتقل لا تتوفر على اي دليل ضده، كما اكد بأن مسألة الاصرار والترصد الواردة ايضا هي تهمة باطلة بحكم عدم وجود اي معرفة مسبقة بين المعتقل والضحية المزعومه مؤكدا بان ما دون في محضر الضابطة القضائية المغربية لايستقيم مع واقع الحال بل إنه متناقض حتى مع اقوال الضحية والذي هو في الاخير شرطي مغربي ينتمي الى الجهاز المشرف على متابة المحضر الذي سجل فيه  بأن المعتقل هجم على الضحية بالحجارة وضربه بعصا على الراس والضحية يقول  بأنه لم يرى من ضربه وبأن الحجارة اصلا لم تصبه بحكم انه كان مختبئا.
هذا التناقض الواضح في المحضر وقف عليه الاستاذ ابو خالد طويلا خصوصا وان المحضر يؤكد والضحية ينفي كما ان حالة الضبط غير موجودة ولم يفت المحامي ان يطعن في صحة الشهادة الطبية المقدمة مشككا فيها خصوصا وان الضحية لم يحضر نهائيا الى الجلسة كما انه يقول في المحضر بانه خرج من المستشفى مباشرة بعد دخوله اليه في حين ان الشهادة تقول بان مدة العجز هي عشرون يوما وهو مايشكل تناقضا صارخا مع تصريحات الضحية التي لا تفيد بأنه يعرف المعتقل قبل ذلك وبالتالي فإن الشهادة باطلة وعلى اساس كل ما ذكر التمس المحامي البراءة للمعتقل
بعد ذلك تدخل المحامي بزيد لحماد مؤكدا على مرافعة زميله الاستاذ ابو خالد وبان المسطرة خالية نهائيا من حالة التلبس ولاتتضمن اي معطيات يمكن على اساسها اعتقال الصحفي لعروصي اندور واكد هو الاخر على ضرورة اطلاق سراح المعتقل بحكم بان برائته من المنسوب اليه واضحة وضوح الشمس.

وقد أكد الصحفي لعروصي اندور  في الاخير على برائته ايضا معلنا بان اعتقاله ياتي كإنتقام منه ومن مواقفه السياسية ونشاطه الاعلامي
ليتقرر في الاخير النطق بالحكم في نهاية الجلسة

مركز بنتيلي الاعلامي
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018