مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

بيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان وزارة الإعلام




الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

وزارة الإعلام




التاريخ : 14 ماي 2018
بيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان

ماتزال دولة الاحتلال المغربية تتمادى في سلوكها الاستفزازي غير المقبول، ما تجلى في تصريحات أدلى به وزير خارجيته لجريدة فرنسية، أبان فيها بنحو لا لبس فيه عن إصرار على المضي في سياسة التصعيد ودق طبول الحرب، دون مبالاة بما قد يقود إليه ذلك عواقب على أمن واستقرار المنطقة برمتها.
فبعد حملتها المسعورة التي سبقت مداولات مجلس الأمن بشأن تمديد مأمورية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو)، لجأت دولة الاحتلال المغربية إلى رفع وتيرة حملتها التضليلية، بالترويج لمزيد من المغالطات والافتراءات وإطلاق التهم جزافاً، في ظل إخفاقاتها المتكررة، على غرار قار أعلى هيئة قضائية في أوروبا بأن الصحراء الغربية والمملكة المغربية إقليمان منفصلان ومتمايزان، مما يؤكد من جديد بأن المغرب إنما يمارس احتلالاً عسكرياً لا شرعياً في حق الشعب الصحراوي.
إن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب لتند بقوة بهذه التصرفات المغربية غير المسؤولة، القائمة على الافتراء الفاضح والكذب الممنهج، وتحذر من أنها مؤشر جديد على مساعي دولة الاحتلال المغربية للتملص من تطبيق قرار مجلس الأمن 2414 باستئناف المفاوضات المباشرة بين الطرفين، جبهة البوليساريو والمملكة المغربية، بدون شروط مسبقة وبحسن نية، بهدف التوصل إلى حل عادل ودائم، يكفل لشعب الصحراء الغربية حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.
إن دولة الاحتلال المغربية، بإمعانها في سلوك التضليل والمغالطة، تسعى لعرقلة جهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية، فخامة الرئيس هورست كوهلر، وفي الوقت نفسه، تكشف عن استهتار واضح بالقانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي وقراراته، بما فيها قرار قمته الأخيرة في يناير 2018.
إن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب لتهيب بمجلس الأمن، كراعِ أول للسلم والأمن الدوليين، أن يتحرك بنحو عاجل للتصدي لهذا السلوك التصعيدي المتهور، وما يعكسه من إرادة وإصرار لدى دولة الاحتلال المغربية على نسف مسار السلام الذي ترعاه الأمم المتحدة في الصحراء الغربية، وتُـحذر من جديد مما قد ينجر عنه من تهديد فعلي للسلم والأمن في المنطقة برمتها.

Mohamed Salem Ahmed Laabeid RASD-TV
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018