مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

*المرصد الصحراوي للطفل والمرأة يعزي الشعبين الصحراوي والجزائري على إثر الحادث الأليم الذي خلف عددا من الضحايا جراء الحادث المفجع للطائرة العسكرية صباح اليوم.*

قال تعالى: " كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ " صدق الله العظيم



ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا في المرصد الصحراوي للطفل والمرأة نبأ الفاجعة التي ألمت بالشعبين الصحراوي والجزائري جراء تحطم طائرة عسكرية جزائرية للنقل كانت تقل مواطنين صحراويين وجزائريين في رحلة من مطار بوفاريك بالجزائر العاصمة متوجهة في رحلة الى  بشار مرورا بتندوف صباح اليوم 11 أبريل 2018 قبل أن تتحطم بعد إقلاعها مباشرة وراح ضحيتها أكثر من 250 ضحية، ويوجد من بين ركابها ثلاثون صحراوياً أغلبهم مرضى ومرافقيهم كانوا في رحلة  علاج في المستشفيات الجزائرية.



وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم بتعازينا الحارة لأسر الضحايا ولكافة الشعب الصحراوي والشعب الجزائري إثر هذا المصاب الجلل راجين من المولى عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته وأن يحشرهم مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهلهم وذويهم جميل الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.



عن المكتب التنفيذي للمرصد الصحراوي للطفل والمرأة



العيون الصحراء الغربية
11أبريل/نيسان  2018

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي