مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

سلسلة كبور واشعيبية في جزءها الرابع

الجزء الرابع من سلسلة  كبور واشعيبية للكاتب الصحفي محمد سالم لعبيد





ومن مهام منار اسلمي الجزائر 
  تجاوز منار اسليمي كل التوقعات واعتقد انه سيف بن دويزان او ماسيست  فقد قال بالحرف الواحد معترفا بالمهمةالموكلةاليه ,وذلك في حوار له مع  موقع "أصوات مغاربية"نشره بتاريخ 10 نوفمبر 2017 ان : " معركتي وأنا أعلم هذا جيدا هي مع الجزائر والبوليساريو، "موضحا بالقول: أنا أنتمي إلى دولة ووظيفتي هي الدفاع عن هذه الدولة.يعني حدد بوضوح المهمة الموكلة اليه من قبل اجهزة الاستخبارات المغربية
بالنسبة له ولمن يرعاه ,كل مصائب المغرب بالنسبة تاتي من الجزائر 
فاذا صدر قرار عن الاتحاد الافريقي او الامم المتحدة او الاتحاد الاوروبي اوعن برلمان جهوية او وطني لدولة ما او حكومة ما لصالح القضية الصحراوية فالجزائر هي السبب
واذا ارتفعت مديونة المغرب وارتفعت اسعار المواد الغذائية وتفشى الفقر والجوع والعطش والاحياء القصديرية وعمت المظاهرات مناطق منه  وقاطع الناس حليب سانطرال وماء سيدي اعلي  فالجزائر هي السبب
واذا غاب الملك عن المملكة لازيد من نصف السنة ولم يزرها فالجزائر هي التي اغضبته واخرجته من المملكة
واذا تهاوت  شقق بعين الشق او عين اسبع او جدار بباب الحد بالرباط  او صور بمكناس او   سقطت رافعة البناء على رؤوس المواطنين بحي لمعاريف بالدار البيضاء او حدث حادث سير ذهب ضحيته عدد من المغاربة الابرياء عادة ما يتكفل دافن الموتى ملك المغرب وسيد منار اسلمي بتكاليف الدفن  او ماتت نساء مغربيات باصورية خلال تدافع لتسلم كيلوغرام من الارز من المحسنين او ماتت نساء خلال تدافع النساء البغلات في باب سبته  فالسبب  حسب خبير الخبراء الذي لايفقه شيئا هو الجزائر
واذا لم تسقط الامطار بالمغرب او سقطت وكشفت حقيقة البنى التحتية للمملكة كما حدث في سلا او مراكش او اسفي او اصورية  فان السبب ايضا بالنسبة لعالم العلماء وخبير الخبراء منار اسليمي هي الجزائر
واذا ارتفع سعر النفط هاجم الجزائر واذا انخفض سعر النفط هاجم الجزائر , واذا حدثت عملية ارهابية نفذها مغاربة باوروبا هاجم الجزائر واذا نجحت الانتخابات في موريتانيا او جنوب افريقيا او زيمبابوي هاجم الجزائر 
حقده على الجزائر يعكس حقد نظامه البائس الفاشل  
منار اسليمي  وعبر قناة “ميدي 1 تيفي”، يوم 04 ابريل 2017  قال ان الجزائر تعرف حاليا انتقالا عاصفا للسلطة، كاشفا عن وجود تقارير سرية فرنسية تقول “إن هناك انقلاب وقع بالجزائر وأن الرئيس الذي يحكم الجمهورية اليوم هو القايد صالح (رئيس أركان الجيش الجزائري، ونائب وزير الدفاع,ولااحد يجهل حتى اللحظة ان الرئيس الجزائري هو المجاهد عبد العزيز بوتفليقة يستقبل كبار الضيوف على الجزائر ويدشن المقرات وحتى اليوم الجزائر من اكثر الدول استقرارا واكثرها تعاونا في مجالي السلم والامن واكثرها قوة وصلادة في وجه الارهاب وفي وجه مخدرات المغرب وعصاباته للجريمة المنظمة واكثرها نجاحا , 
درجة حدق اسليمي ومن  يقف وراء اسليمي على الجزائر  وصلت حد التشفي في ضحايا سقوط طائرة عسكرية قرب مطار بوفاريك ,عددهم 257 شهيدا,منار اسلمي لم ينتبه بانه في المغرب  فقط  سقطت طائرات وطائرات ولم يتشفى احد من الجزائرين ولا الصحراويين 
ففي 21 اغسطس 1994 سقطت الطائرة المدنية المغربية الرحلة 630  باكادير وقضى جميع ركابها ال44 ولم يعلق جزائري واحد على الحادث لانه قضاء وقدر
وفي 26 يوليوز 2011 تحطمت طائرة نقل عسكرية من نوع سي 130  قرب اكليميم جنوب المغرب  وراح ضحية سقوطها 80 عسكريا من بينهم ضابط برتبة كولونيل يدعى محمد حفيظ واخر برتبة مقدم يدعى عبد الحكيم بصيري و  خسمة نقباء  وستة ملازمين   ومن بين الموتى  12 مدنيا ومنهم طفل عمره ثلاثة سنوات  ,فلم يتحدث احد عن وجود مدنيين ولم يعلق جزائري واحد على الحادث ولم يتحدث الاعلام الجزائري الا تضامنا مع الضحايا ولم يقل احد انها تحمل طاقما تقنيا اسرائيليا او فرنسيا  كان يدرب الجيش المغربي في الصحراء الغربية ,ولم يقل احد ان المدنيين هم خبراء حرب من اسرائيل او فرنسا كانوا يعدون مخططا ضد الجزائر او ضد جبهة البوليساريو 
وخلال شهر ماي 2015 سقطت طائرة ف16 المغربية وهي تشارك في الاعتداء على الشعب اليمني ولم يستغل احد الحادث لضرب عمق المغرب ولم يهوله احد  رغم انها تحدث في وقت يعيش فيه المغاربة الفقر والحرمان ومن واجب السلطة المغربية حل مشاكل المغاربة قبل المتاجرة بابنائهم واموالهم في حرب ضد عرب ومسلمين تملقا للسعودية ودول الخليج
17 اغسطس 2015 تحطمت طائرة ميراج أف1 تابعة لسلاح الجو المغربي  بالقرب من قاعدة سيدي سليمان بشمال غرب المغرب ولم يعلق احد ولم يتهم احد المغرب بالاعداد للاعتداء على الجزائر او على اي كان 
5 ابريل 2018   تحطمت مروحية تابعة للقوات المسلحة الملكية المغربية جنوب مدينة الراشدية ولم يعلق احد على الحادث لانه قضاء وقدر,ورغم ان سقوط الطائرة كان عقب مناورة عسكرية قريبا من الحدود الجزائرية لم تهول الجزائر الامر ولم تتهم المغرب رغم الظرفية بالاعداد لمهاجمتها ولم تعلن طوارئ ولاتعبئة عامة
بل على العكس من تشفي المغرب الرسمي عبر بوقه مناره السليمي فلربما نسوا انه في 21 ماي 2017 عندما فتحت الجزائر مطار هواري بومدين للنزول الاضطراري امام الطائرة المغربية بوينج 737 التي كانت في رحلتها من الدار البيضاء الى القاهرة
منار اسلمي  الذي يتشفى في سقوط طائرة عسكرية ربما لايعرف انه  وفقط سنة 2016 ,100 سجينا ماتوا في السجون المغربية,واكيد انه لو مات سجين واحد بسجون الجزائر او بسجن البوليساريو لنبرى منار اسليمي ليتهم النظامين باغتيال معارضين سياسيين وتصفية حسابات داخل السجون ووووو ,وخلال سنة 2017  فقط حصدت حوادث السير بالمغرب ازيد من 1860 ضحية ,والجميع يعرف هشاشة البنى التحتية في المغرب وانعدام ضروريات حركة المرور ومتطلباتها ولم يتشفى في ذلك احد
منار اسلمي لم يترك نعتا من النعوت الوقحة التي يعرفها جيدا سكان حي سيدي مومن بالدار البيضاء  او دوار الدوم ودوار الحجة والعكاري ولمعاضيد  بالرباط او  كريان الواد بسلا الذ ين الفوا الاجرام ووقاحة الكلام  وسوء الاخلاق والجهل الا والصقه بالجزائر 
فقتل اتحاد المغربي العربي الذي قتله المغرب بسياسته التوسعية والمخدرات وعصابات الجريمة المنظمة .بانسبة لمنار اسليمي قتله الجزائر لانها تريد منع  المملكة المغربية من التحول من  دولة إلى قوة اقليمية
وعندما التقت اللجان المشتركة في اطار العلاقات الثنائية بين الجزائر وجنوب افريقيا  فان ذلك بالنسبة لعالم العلامة منار اسليمي مخطط جزائري- جنوب إفريقي لعرقلة تحول المغرب إلى قوة إقليمية في أفريقيا على أبواب أوروبا، 
وانشاء طريق جديد بين الجزائر وموريتانيا عبر تندوف هو بالنسبة لمنار اسليمي للوقوف في وجه علاقات المغرب المتميزة مع القارة الافريقية بعد انضمامه إلى الاتحاد الأفريقي كقوة إقليمية تحمل نموذجا و تتصارع مع القوى الموجودة في القارة الافريقية حول مجالات حيوية كالولايات المتحدة الامريكية وروسيا والصين ودول الخليج وتركيا وايران وكان العالم لايعرف المغرب الهش الفقير الديكتاتوري التوسعي  
وبالنسبة لعالم العلماء فان الجزائر  اعترضت عن انضمام المغرب الى الاتحاد الافريقي خوفا من مطالبة المغرب بالصحراء الشرقية وجنوب افريقيا عارضت انضمام المغرب الى  الاتحاد وانها تخاف من الديمقراطية والحكم الذاتي وهو مادفعها الى ارتكاب  حماقات الجزائر في ليبيا ومالي  وعلى المغرب الذي لم يرمم حتى ملف الحسيمة ولم يخرج حتى من ورطة معتقلي الريف ان يرمم ما افسدته الجزائر 
وقال في ذات الاطار ان جنوب افريقيا عارضت انضمام المغرب الى الاتحاد الافريقي  خوفا منه كقوة منافس إقتصادي جديد لها على الساحة الإفريقية وكان المغرب هو الصين او امريكا او المانيا وهو الذي تخنقه المديونية  الذي يعيش على هبات الخليج ودعم فرنسا و ديون البنك الدولي 

ومع ان الجميع على علم ان كل الانتحاريين الذي فجروا اوروبا مغاربة وان ازيد من 3000 مغربي ارهابيون ضمن ما يسمى الدولة الاسلامية ويعرف ان عدد كبير من المغاربة يقاتلون الى جانب الارهابيين بليبيا ويعلمون علم اليقين ان المغرب من خلال ملحقه العسكري بباماكو وولد الشافعي هم من صنعوا ما سمي بمجموعة التوحيد والجهاد  ويعرفون ان المغاربة الوحيدين في العالم الذين لايتعامل معهم نظامهم كمواطنين بل رعايا ملك وخدام اعتاب قصره انبرى الوقح الجاهل منار اسملي بعد مافشلت محاولات المغرب ارغام الجزائر على فتح الحدود ليقول كبير المغامرين في مغامرات توم اند جيري الكرطونية و بكل وقاحة  بان المغرب يغامر ان فتح حدوده مع الجزائر وان  فتح الحدود مع الجزائر سيصبح وكان له حدود مع ليبيا وشمال مالي ؛ مضيفا ان المغرب سيكون اكبر الخاسرين لان كل المخاطر تنتقل من فوق الأراضي الجزائرية. بل انه وصف الجزائر بانها تعيش عشرية سوداء، وانها سوق الإٍرهاب ليظهر التاثير الحقيقي لغلق الحدود بانفجار الاوضاع في جرادة والريصاني وارفود ووجدة وكافة مدن الشرق المغربي التي كانت تقتات على خيرات الجزائر, تتضور جوعا وتخرج بالالاف احتجاجا على اوضاعهم الماساوية والفقر والجوع
ودون حياء مع علمه او جهله بالتقارير الدولية بما فيها تقرير مكتب الامم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة المنظمة والهيئة الدولية لمكافحة المخدرات والهيئة الاوروبية لمحاربة الادمان وتقرير الخارجية الامريكية التي تجمع كلها على ان المغرب اكبر منتج ومصدر للمخدرات في العالم وعلاقات ذلك بعصابات الجريمة المنظمة والارهاب  قال خبير الخبراء  بان الجزائر أكبر مروج للأقراص المهلوسة في العالم متهما وزارة الخارجية الجزائرية والمخابرات  العسكرية ان لهما  ملف واحد هو ملف بناء المؤامرات ضد المغرب ,وهو يعرف ان الجميع واحد ينظر الى المغرب لانه لاشي ويعرفون ان فرنسا هي مجرد مقاطعة فرنسية تقوموتقعد باوامر باريس
  ولم يستحيي خبير الخبراء من التمادي في خياله ليصف جزء من الشريط الذي انتهجته  المخابرات المغربية للتغطية على جرائمها بان الصور المتضمنه لا علاقة لها بالمغرب بل لها ارتباط باحتجاجات أحياء الصفيح في الجزائر العاصمة واحتجاجات الشباب "البطالين" في ولاية ورغلة خلال السنتين الأخيرتين يتبادل فيها شبان جزائريون الحجارة مع رجال الامن وكان العالم في قرية ومنار ساليمي في كوكب زحل لايرى اين هي مدن الصفيح ولا اقول احياء الصفيح ,ولايعرف ان الجزائر البلد الوحيد لحد الان الذي يوزع بالمجان منازل على مواطنيه  بدل   اكفان لدفن الموتى او حفنه ارز ولتر حليب التي يوزعها ملك المغرب تحت اسم قفة رمضان ,ومن الجاهل الذي لايعرف ان حي سيد مومن وحده في المغرب مدينة كاملة كبيرة كلها مدينة صفيح بالعاصمة الاقتصادية المغربية الدار البيضاء ,وحي اكدال ودوار الحاجة ودوار الدوم ولاقواس ووو كلها احياء صفيح بقلب العاصمة المغربية الرباط ناهيك عن مدن اخرى ,ومن الجاهل الذي لايعرف ان 78 بالمائة من سكان القرى المغربية لايتوفرون لا على مدارس لا على مستوصفات ولااقول مستشفيات ولاطرق ولاهم يحزنون ؟؟ ومن الجاهل الذي لا يعرف الفقر والجهل في المغرب واخر نتائجها شهيدات الخبز باصويرة وشهيدات النساء البغلات و شهداء احتجاجات اسفي والريف واجرادة وووووو
وفي الحقيقة لااعرف كيف يجمع معلومات بلده ليلصقها بالجزائر,فاكبر منتج ومصدر للمخدرات هو المغرب  برا وبحرا وجوا ,واكبر متاجر بالبشر والهجرة السرية هو المغرب وعمليات القرصنة والاختطاف تتم جهارا نهارا بقلب مراكش وليس الجزائر
وفي  17  09  2013   وفي محاولة بائسة للتغطية على العمل القذر للمخابرات المغربية المشرفة على عمليتي تفجير الدار البيضاء ومراكش والتبرير على الادلة القاطعة التي توفرت لذا الجزائر ولذا البوليساريو عن انشاء المغرب لمجموعة ما يسمى التوحيد والجهاد والتي اختطفت متعاونين اجانب من مخيمات اللاجئين الصحراوية  , هاجم محلل المحليين وخبير الخبراء الجزائر في مقال نشره موقع تلكسبريس  متهما المخابرات الجزائرية بتبني اسلوب اشرطة تنظيم القاعدة المحرضة على الارهاب لتهديد المغرب , وتاكد الجميع ان لاتهديد يهدد المغرب ولاهم يحزنون بل المغرب هو عامل عدم الامن والاستقرار في المنطقة والعالم ,المخدرات والهجرة السرية وعصابات الجريمة المنظمة والارهاب الذي اصبح واضحا من خلال الانتحاريين المغاربة في اوروبا المشرفين على العمليات الارهابية منذ 2003 وحتى اليوم
بل حتى الانفجار الاجتماعي والاقتصادي الذي يعرفه المغرب منذ اندلاع حراك حركة 20 فبراير يبقى بالنسبة لمنار اسليمي  حربا  يعيشها المغرب وممولة من طرف الجزائر لتقديم تقارير 
حتى المنظمات الدولية من امنستي وهيومن راييت ووتش وافرونت لاين ومراسلون بلا حدود والمنظمات التي تدين انتهاكات حقوق الانسان بالمغرب بما فيهم الجمعية المغربية لحقوق الانسان كلها ممولة من قبل الجزائر
بل حتى في موضوع طلب المغرب الانضمام الى المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا هاجم منار الجزائر بان انضمام المغرب للمجوعة صيجعل الدول المغاربية امام مسؤوليات الجزائر التي تنشر الفوضى في ليبيا وتونس ومالي وتريد ايصالها الى موريتانيا ,وكان  منار اسليمي يتحدث عن المغرب لانه هو الذي حدوده مغلقة من كل الاتجاهات وفي مرمى نيران الجميع بسبب سلوكه الشاذ وسياسته التوسعية ونظامه العبودي وماكينة تفريخ الارهاب والجريمة التي يتقن تشغيلها
فماذا يريد المغرب من الجزائر من خلال منار اسلمي؟فتح الحدود ؟؟؟ هناك شروط على الطاولة محددة بوضوح على المغرب احترامها
التخلي عن دعم قضية تصفية الاستعمار بالصحراء الغربية؟الجزائر سيدةفي مواقفها ؟

يتبع....
 محمد سالم احمد لعبيد

بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018