مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

النزاع في الصحراء الغربية يحكمه القانون الدولي الذي يعترف بشرعية جبهة البوليساريو (دبلوماسي صحراوي)

باريس / فرنسا : أكد ممثل الجبهة بفرنسا الأخ أبي بشراي البشير، على أن النزاع في الصحراء الغربية يحكمه القانون الدولي الذي يعترف بالبوليساريو ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الصحراوي، مشيرا قرار مجلس الأمن الأخير رقم 2351 الصادر أبريل الماضي كان واضحا في تحديد طرفي النزاع وهم جبهة البوليساريو والمغرب فقط، في رد واضح على المغالطات التي يحاول النظام المغربي تصريف أزماته من خلالها من خلال المحاولات المتكرر في إقحام الجزائر في هذه القضية.



وأضاف الدبلوماسي الصحراوي في سياق حديثه في برنامج وجهالوجه الذي تبثه قناة فرانس 24 الناطقة بالعربية، أن تصاريحات الدبلوماسية المغربية تعبر عن حالة إرتباك شديد تشعر بها الدولة المغرب، خاصة بعد أن أصبح في مواجهة حقيقية مع الأمم المتحدة، ومن جهة أخرى تقارب الأضلع الثلاث اللذين لهم تأثير مباشر على القضية الصحراوية وهم الإتحاد الأوروبي الذي أقرت أعلى هيئة قضائية به على أن ليس للمغرب أي سيادة على الصحراء الغربية وان جبهة البوليساريو هي الممثل الشرعي للشعب الصحراوي، ومن جهة أخرى الإتحاد الإفريقي الذي راهن المغرب على تغيير موقفه لكن بعد القمة الأخيرة بأديس أبابا أكدت على أن أفريقيا ستبقى متمسكة بمبادئها إتجاه القضية الصحراوية، هذا بالإضافة إلى الضلع الثالث الذي كان مغيبا وهو مجلس الأمن الذي بدأ يعطي نوعا من الفاعلية خاصة بعد إجتماعه الأخير والإستماع إلى إحاطة مبعوث الأمين العام إلى الصحراء الغربية والتأكيد على دعم جهوده وفي مقدمتها دعوة المغرب والبوليساريو إلى إستنئاف المفاوضات.





وعن تصريحات الدبلوماسية المغربية، يضيف الأخ أبي بشراي أنها، دليل على الفشل في مواجهة التغيير الحاصل الآن في مسار التسوية الأممي، مذكرا على أن المغرب سبق وأن جلس على طاولة المفاوضات مع جبهة البوليساريو، كما يجلس اليوم مع الجمهورية الصحراوية داخل أروقة الإتحاد الإفريقي، مضيفا أن كفاح الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب يشرعه القانون الدولي وقضية الصحراء الغربية تعد قضية تصفية إستعمار غير مكتمل.


كما جدد على أن المغرب يهدد السلم والأمن في المنطقة عقب خرقه لإتفاق وقف إطلاق في 16 أكتوبر 2016 في الكركرات، وإستمرار رفضه السماح للبعثة التقنية التي شكلتها الأمم المتحدة لمراقبة ومرجعة إتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين الطرفين البوليساريو والمغرب عام 1991.


مراسلة : عالي ابراهيم محمد

قسم الإعلام بتمثيلية جبهة البوليساريو بفرنسا
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018