مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

تعميم نتائج وقرارات المهمة لقمة الإتحاد الإفريقي ولقاء برلين الأخير


الشهيد الحافظ 05 فبراير 2018 (واص) - عبر المكتب الدائم للأمانة الوطنية مساء اليوم عن ارتياحه للنتائج الممتازة والقرارات المهمة التي حققتها القضية الصحراوية خلال قمة الاتحاد الإفريقي الثلاثين المنعقدة بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا يومي 28 و29 يناير المنصرم وكذا  اللقاء الذي جمع  رئيس الجمهورية،الامين العام للجبهة مع المبعوث الشخصي للامين العام للأمم المتحدة السيد هورست كوهلر.
وقدم رئيس الجمهورية،الامين العام لجبهة  البوليساريو السيد ابراهيم غالي خلال لقاء موسع يضم  المكتب الدائم  للامانة الوطنية ،الوزراء،الولاة وبعض أعضاء المجلس الوطني الصحراوي  عرضاً مفصلا  عن قمة الاتحاد الإفريقي الثلاثين، المنعقدة في بأديس أبابا في الفترة مابين 28 و29 يناير المنصرم، أين  حيا عاليا  النتائج الممتازة والقرارات المهمة التي خرجت بها هذه القمة.
وفي السياق ذاته ،فقد قدم رئيس المجلس الوطني الصحراوي السيد خطري أدوه  عرضا حول  اللقاء التتشاوري الأخير الذي جرى بين الوفد الصحراوي،الذي  يقوده السيد إبراهيم غالي،  رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة، مع الرئيس الألماني السابق، السيد هورست كوهلر، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية،مبرزا أن اللقاء يأتي في إطار مساعي الأمم المتحدة لاستكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، على أساس احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.
وفي موضوع الثروات الطبيعية ،أشاد عضو الأمانة الوطنية  المنسق الصحراوي مع بعثة المينورسو السيد أمحمد خداد بموقف الشركتين الكنديتين، نوترييم وآغرييوم، على إثر قرارهما التوقف عن استيراد الفوسفاط القادم من الصحراء الغربية،مطالبا الشركات التي لا تزال تشارك دولة الاحتلال المغربي في جرائمها الاقتصادية في الأجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية، على غرار شركة سيمنس الألمانية، باحترام القانون الدولي ووضع حد لنهبها لثروات الشعب الصحراوي.
كما وجه المنسق الصحراوي مع المينورسو  نداءاً ملحاً إلى الاتحاد الأوروبي من أجل الامتثال الفوري لقرار محكمة العدل الأوروبية، والذي يؤكد على الامتناع عن أي استغلال لثروات الصحراء الغربية بدون استشارة الشعب الصحراوي، عبر ممثله الشرعي والوحيد، جبهة البوليساريو، باعتبار الصحراء الغربية والمملكة الغربية أقليمان منفصلان ومتمايزان.
للإشارة، فقد حضرهذا  الاجتماع الموسع  كل من  المكتب الدائم للأمانة الوطنية ،الوزراء،إطارات سامية في الجيش الوطني الشعبي ،الولاة،الأمناء العامون للمنظمات الجماهيرية،وعديد أعضاء المجلس الوطني الصحراوي .(واص).

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي