مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

المكتب الدائم للامانة الوطنية بعد أن إجتمع برئاسة رئيس الدولة والامين العام للجبهة يصدر بيانا

الجبھة الشعبیة لتحریر الساقیة الحمراء ووادي الذھب
التاریخ : 18 فبرایر 2018 المكتب الدائم الأمانة الوطنیة
بـیــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
برئاسة الأخ إبراھیم غالي، رئیس الجمھوریة، الأمین العام للجبھة، عقد المكتب الدائم للأمانة الوطنیة 
للجبھة اجتماعاً الیوم، 18 فبرایر 2018 ،حیث تناول جدول أعمالھ مستجدات القضیة الوطنیة عامة، 
وتطورات انتفاضة الاستقلال بشكل خاص.
المكتب الدائم تلقى عرضاً أولیاً من أمانة التنظیم السیاسي حول التحضیرات الجاریة لتنظیم الملتقى 
الموسع للأمناء والمحافظین، المقرر شھر مارس المقبل، ركز على ضرورة خلق الظروف المواتیة 
لإنجاح الاستحقاقات الوطنیة المقبلة، على غرار الذكرى الثانیة والأربعین لقیام الجمھوریة الصحراویة 
وتظاھرة صحراء ماراطون وغیرھا.
وندد المكتب الدائم للأمانة الوطنیة بحملة القمع والحصار المغربیة في الأرض المحتلة وجنوب المغرب 
والمواقع الجامعیة، مشیداً بروح الوطنیة وقوة الإرادة والتحدي التي تحلى بھا مناضلات ومناضلو 
انتفاضة الاستقلال.
وفي ھذا الخصوص، طالب المكتب الدائم بوضع حد لعملیات الطرد الممنھج التي تقوم بھا دولة الاحتلال 
المغربي في حق المراقبین الدولیین المستقلین، في مسعى مكشوف لإخفاء انتھاكاتھا الجسیمة لحقوق 
الإنسان. 
كما طالب الأمم المتحدة بالتدخل لإطلاق سراح معتقلي اقدیم إیزیك وجمیع المعتقلین السیاسیین 
الصحراویین في السجون المغربیة، ونقلھم إلى بلادھم، الصحراء الغربیة، والتوقف عن سیاسة المماطلة 
وإطالة المعاناة التي یتعرضون لھا، سواء بتأجیل المحاكمات الصوریة، كما ھي حالة معتقلي الصف 
الطلابي، أو في التسبب في الوضعیة الصحیة الصعبة التي یوجد علیھا العدید من المعتقلین.
وفي ما یتعلق بالجھود الدولیة لحل النزاع الصحراوي المغربي، سجل المكتب الدائم للأمانة الوطنیة 
اللقاءات التي أجراھا السید ھورست كوھلر، المبعوث الشخصي للأمین العام للأمم المتحدة مع ممثلي 
البلدین المراقبین، الجزائر وموریتانیا، بعد اللقاء الذي جمعھ مع الوفد الصحراوي.
المكتب الدائم للأمانة الوطنیة جدد استعداد الجمھوریة الصحراویة للتفاوض مع المملكة المغربیة، كبلدین 
عضوین في الاتحاد الإفریقي، من أجل إنھاء النزاع بینھما، وإنھاء الاحتلال المغربي لأجزاء من التراب 
الصحراوي، بما ینسجم مع قانونھ الأساسي ومع میثاق وقرارات الأمم المتحدة، وخاصة احترام الحدود 
الموروثة غداة الاستقلال وحق الشعوب المستعمرة في الاستقلال.
ولدى التطرق لموضوع الثروات الطبیعیة، جدد المكتب الدائم للأمانة التذكیر بأن أي تجاھل لقرار 
محكمة العدل الأوروبیة ومقتضیات القانون الأوروبي والقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني من 
طرف الاتحاد الأوروبي، وبالتالي توقیع اتفاقیات مع المملكة المغربیة تمس الأراضي والمیاه الإقلیمیة 
للصحراء الغربیة، بدون موافقة الشعب الصحراوي، عبر ممثلھ الشرعي والوحید، جبھة البولیساریو، 
سیكون ممارسة لا قانونیة ولا أخلاقیة، لیس فقط على حساب الشعب الصحراوي، بل على حساب 
الشعوب الأوروبیة والقیم والمبادئ التي تأسس علیھا الاتحاد.
ومع حلول الذكرى الثانیة والأربعین للقصف المغربي الھمجي بالنابالم والفوسفور، المحرم دولیاً، ضد 
المدنیین الصحراویین العزل في بلدة أم أدریكة، أھاب المكتب الدائم للأمانة الوطنیة للجبھة بجماھیر 
الشعب الصحراوي، في كل مواقع تواجدھا، من أجل استحضار تلك التضحیات الجسام التي قدمھا ولا 
یزال، والتحلي بالمزید من الیقظة والتصدي لكل دسائس ومناورات العدو، في كنف الوحدة والإجماع، 
بقیادة الجبھة الشعبیة لتحریر الساقیة الحمراء ووادي الذھب، حتى استكمال سیادة الدولة الصحراویة 
على كامل ترابھا الوطني.
-------------------------------- قوة، تصمیم وإرادة لفرض الاستقلال والسیادة
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018