مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

برلماني فرنسي يدعو إلى خلق إستراتجية تناسب المرحلة القادمة لمناصرة القضية الصحراوية.



باريس / فرنسا : عبر البرلماني الفرنسي جون بول لوكوك عن خيبته لفقدان فرنسا جزء من رمزيتها كمنشأ لحقوق الإنسان والحريات العامة بسبب مواقفها السلبية للأنظمة الديكتاتورية مثل دعم الإحتلال المغربي الغير شرعي للصحراء الغربية ونهب ثروات شعبها بشكل رهيب يخالف مبادئ وأسس الجمهورية الفرنسية.

رئيس اللجنة البرلمانية للسلام في الصحراء الغربية وخلال مداخلته في الندوة الدولية لمساندة الشعب الصحراوي أشار في السياق كلمته إلى أن دفاعه إلى جانب مجموعة من جمعيات المجتمع المدني الفرنسي عن حقوق الشعب الصحراوي يرد نوع ما لفرنسا بريقها الذي كانت تتميز فيه في مجال حقوق الإنسان والحريات، داعيا إلى ضرورة عمل على تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير بكل ديمقراطية من أجل إتمام مسلسل تحقيق السلام العالمي.  

السيد جون بول لوكوك إعتبر تعيين رئيس وبرلمان جديد في فرنسا مناسبة لتصحيح أخطاء الماضي الجسيمة وفرصة من جهة أخرى لحركة التضامن الفرنسية مع الشعب الصحراوي للوصول إلى مراكز القرار رغم التواجد الكبير للمغرب و لوبياته داخل السياسية الفرنسية، كما دعا المشاركين في الندوة إلى ضرورة خلق إستراتجية جديد تناسب المرحلة القادمة في مناصرة القضية الصحراوية في كل المحافل والمنتديات الدولية على كافة المستويات.

البعثة الإعلامية الصحراوية / فرنسا 

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي