مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

المغرب يحاول إبتزاز جون أفريك بعد غلافها ”الارهاب.. ولد في المغرب”،






بعد الضجة التي خلقها غلاف جون أفريك المعنون ب”الارهاب.. ولد في المغرب” تتجه مجموعة من الشركات المغربية المرتبطة بدوائر القرار إلى وقف عقودها الاشهارية مع المجلة الفرنسية التي كشفت الحقيقة التي يحاول النظام المغربي اخفائها عن العالم وهو رعايته للارهاب.
وأوضح موقع “مغرب كونفدونسيال” أن “المخزن الاقتصادي في المغرب الذي لم يكن يتوقع أن تثار كل هذه الضجة بسبب غلاف جون أفريك يتوجه إلى سحب جميع العقود الاشهارية التي كانت تجمع بين جون أفريك ومجموعة من الشركات المغربية، والتي تصل إلى 200 ألف أورو، ويتعلق الأمر بكل من البنك المغربي للتجارة الخارجية وشركة سهام للتأمين، وكذلك مجموعة SNI التابعة للهولدينغ الملكي والمكتب الشريف للفوسفاط..
ويعتبر هذا تحولا في العلاقة بين دوائر السلطة في المغرب ومجلة جون أفريك التي كانت إلى حد قريب المجلة الفرنسية المفضلة لهذه الدوائر وتقوم باشهارات لتلميع النظام المغربي الذي يصرف عليها الملايير من اموال الشعب المغربي.
و نشرت المجلة الفرنكوفونية توضيح في موقعها الإلكتروني قالت فيه إن المنتقدين توقفوا عند الغلاف، ولم ينظروا إلى ما جاء به الملف، الذي خصصته للجهاديين المغاربة، الذين دبروا هجمات برشلونة الأخيرة.
و قال الناطق باسم حكومة الاحتلال المغربي، في أول تعليق لها على الجدل الذي خلقه غلاف المجلة الفرنسية الأسبوعية “جون أفريك”، بسبب عنوانها “الإرهاب.. وُلد في المغرب”، ان حكومته أدانت ما صدر عن هذه المجلة، معتبرة ذلك عملاً “مستفزا” و”مداناً” و”يدخل في إطار حملة دولية تحاول الربط بين الإرهاب وبين المغرب”.
وكان غلاف المجلة، في عددها لهذا الأسبوع، قد تضمن صور 10 شباب مغاربة، ينتمون إلى الخلية الإرهابية المتورطة في الهجومين الإرهابيين الأخيرين في برشلونة وكامبرليس في إسبانيا. و ووضعت”جون أفريك” صورة الارهابيين مع خلفية العلم المغربي في اشارة الى تورط الرباط ومشاركتها في صنع الظاهرة الارهابية عالميا.ُ

المصدر : المستقبل الصحراوي

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي