مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

السعدوني رغم صمتنا اللامبرر لازال يضحي من اجلنا مرددا شعارات سياسية من سجن طاطا

علي السعدوني ذلك البطل الميداني الذي لطالما شارك في كل التظاهرات ذات الطابع السياسي وتازر مع كل المطالب الاجتماعية من حراك المعطليين الصحراويين وحراك نقابي ، ثوري امن بتوجيه البوصلة صوب العدو والعدو وحده ويشهد له نأيه بنفسه عن كل الصراعات الجانبية ، تحدى غطرسة المحتل وزع المناشبر والكتابة على الجدران نهارا جهارا كسبق يحسب له بعدما كان هكذا عمل يقتضي طابع السرية التامة، كان محط انتقام مستمر لعديد المرات يتعرض لاعتداءات شوفينية في مقر عمله المتواضع وفي الشارع العام وفي المقاهي العمومية، من القلائل الذين واكبوا كل الانتفاضات بغض النظر عن من دعى لها .
يقال لاخير في امة تنسى اسراها في السجون ولاخير في امة تنسى شهداءها فلنجدد العهد مع من ضحوا من اجلنا فلنكون في مستوى الحدث ،علي السعدوني تكتمل فصول الاستهداف بعزله بسجن طاطا في عز القر بمنطقة معروفة بحرارتها المفرطة، وحرمانه من ابسط حقوق سجناء الحق العام ومابالك بحقوق سجناء الراي ويبدو ان هذا القرار من اعلى سلطات المحتل فبالرغم من زيارة المسؤول عن ادارة السجون المدعو محمد صالح التامك لسجن طاطا واستماعه لتظلمات السجين السياسي الصحراوي علي السعدوني ولم يحرك ساكن في استخفاف تام وللامبالات متعمدة الشئ الذي اثار حفيظة البطل السعدوني وكرر شعارات سياسية مطالبة بالاستقلال الوطني، الغريب في الامر ان محمد صالح التامك ذا ق ويلات التعذيب في سجون الحسن الثاني في حقبة السبعينات من القرن الماضي ضمن مجموعة 26  الشهيرة.
مركز بنتيلي الاعلامي كاعلام وطني مقاوم يجدد العهد مع كل المعتقليين السياسيين الصحراويين القابعين خلف القضبان في زنازن العدو الرهيبة  ويطلب من كل فئات المجتمع الصحراوي ان تلتف خلف المعتقليين واسرهم وكذا جرحى ومعطوبي الانتفاضة ضمانا لاستمراريتها وتجديدا للو فاء للمبادئ ودرءا لسياسات الغزاة الخبيثة .
علي السعدوني رغم كل التنكيل يتحدى المحتل ولم يؤلمه ذلك والذي سيمس معنوياته هو صمتنا اللامبرر
كلنا السعدوني وكافة المعتقليين السياسيين الصحراويين.
مركز بنتيلي الاعلامي

عن الكاتب

مركز بنتيلي الإعلامي

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي