مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

الجالية الصحراوية في فرنسا تخلد ذكرى إعلان الكفاح المسلح وسط حضور رسمي صحراوي وأجنبي


إيبون ميزير / فرنسا : أحيت الجالية الصحراوية في فرنسا ذكرى إعلان المسلح ضد الإستعمار الإسباني المصادف ل20 ماي من كل سنة، وسط حضور صحراوي رسمي يرأسه عضو الأمانة الوطنية مستشار لدى الرئاسة الأخ البشير مصطفى السيد  رفقة ممثل الجبهة في فرنسا الأخ أبي بشراي البشير إضافة إلى وفد عن سفارة الجزائر بباريس يتقدمه القائم بأعمال السفارة إلى رئيس بلدية ليماي وأعضاء عن جمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي بالتراب الفرنسي.


هذا وإفتتح الإحتفال بالوقوف دقيقة صمت ترحما على شهداءنا الأبرار، بعدها قدم كل الأخ فاطمة لعويسيد والأخ الغيث أمبيريك كلمة ترحيبية بالحضور مستعرضين من خلالها تضحيات  الشعب الصحراوي منذ إطلاق أول رصاصة في عملية الخنكة التاريخية وصولا إلى ما تعيشه الأرض المحتلة من مقاومة سلمية ضد الإحتلال المغربية والمواجهة الدبلوماسية ضد الإحتلال وأعوانه خاصة الحكومة الفرنسية.


من جهته الأخ البشير مصطفى السيد قدم مداخلة أستعرض خلالها مراحل كفاح شعبنا بالإضافة إلى أخر مستجدات القضية الصحراوية وما وصل إليه مخطط التسوية الأممي ومخطط السلام معرجا على أزمة الكركرات بشكل مدقق وخرق وقف إطلاق النار من طرف القوات المغربية، مشيرا أن رد جبهة البوليساريو جاء لحماية إتفاق وقف إطلاق النار والدفاع عن النفس، كما أضاف أن هذا كان إمتحان للقيادة الصحراوية من قبل النظام المغربي وراعيته فرنسا. 

وفي مداخلة للقائم بأعمال السفارة الجزائرية في فرنسا أعلن تضامن بلاده مع نضال وصمود الشعب الصحراوي باللجوء والأراضي المحتلة، كما أشاد في السياق ذاته بكفاح الشعب الصحراوي لما يزيد عن أربع عقود من الزمن، مطالبا الحضور والمتضامنين مع القضية إيصال صوت الشعب الصحراوي إلى الجهات الرسمية بفرنسا والضغط عليها من أجل العمل على تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والإستقلال الكامل.

الرئيس بلدية ليماي من جانبه هنئ الشعب الصحراوي بهذه الذكرى التاريخية في مسار كفاحه من أجل الحرية، مؤكدا مواصلة بلدية ليماي دعمها لنضال الشعب الصحراوي من أجل الإستقلال، وأضاف المتحدث أن حق تقرير المصير تكفله المواثيق والعهود الدولية.

الأخ أمليحة المحجوب وفي مداخلة له بإسم المرصد الصحراوي لحماية الثروات قدم التحدث عرض مفصل لعمليات النهب والإستنزاف التي تقوم بها دولة الإحتلال المغربية في حق ثروات الشعب الصحراوي، كما قدم على مسامع الحضور أسماء بعض الشركات الأجنبية المتورطة في عمليات النهب الممنهجة، مذكرا بأهمية القرار الحكيم لمحكمة العدل الدولية معتبرا إياه نقطة تحول كبير بخصوص مسألة الثروات والقضية الصحراوية بشكل عام.

وعن واقع حقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية قدم الأخ بوغريون الصالح مداخلة تمحورت حول الحراك الذي تشهده المناطق المحتلة على كافة الأصعدة والمقاربة الأمنية التي تنتهجها الدولة المغربية ضد المقاومة المدنية مشيدا بصمود الجماهير الصحراوية أمام آلة القمع وجبروت المخزن وتصميمها على مواصلة الكفاح إلى حين تحقيق الهدف المنشود.

وفي ختام المداخلات أشاد ممثل جبهة البوليساريو في فرنسا الأخ أبي بشراي البشير بالجهد المبذول من طرف جمعية الجالية الصحراوية من أجل تخليد ذكرى 20 ماي الخالدة، مثمننا الدور التي تقوم به الجالية للتعريف بالقضية الصحراوية على مستوى فرنسا، كما طالب في السياق ذاته بضرورة حشد الهمم وتوحيد الصفوف لمواصلة معركة التحرير.
هذا وشهد الحفل أمسية فنية أحيتها فرقة وطنية قدمت خلالها أغاني ثورية تغنت بأمجاد الجيش الشعبي ونضال الجماهير حيث حظيت بتفاعل منقطع النظير من قبل الحضور.

مراسلة : عالي الربيو / باريس



بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2018