مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

الوظيفة القذرة للخطوط الجوية الملكية :نقل المخدرات الى افريقيا والمهاجرين الى المغرب



بقلم محمد سالم لعبيد
انشئت شركة النقل الجوي المغربية التي هي ملك للحكومة المغربية سنة 1953 بعد اندماج طيران الأطلس 'Air Atlas' وطيران المغرب 'Air Maroc'  وكان يراسها الفرنسي  Jacques Chaban-Delmas  واصبح اسمها رسميا الخطوط الجوية الملكية في 28 يونيو 1957
اول خطوط الشركة في اتجاه افريقا جنوب الصحراء كان في يوليوز 1961 عندما  بدأت الشركة رحلات بين الرباط وبامكو معدل رحلة نصف شهرية ,ومع منذ سنة 1980 بدات الشركة تفتح خطوطا جديدة فوصلت داكار و انجامينا ,لكنها مع حلول سنة 2007 بدات الشركة تركز على خطوط افريقيا على حساب الخطوط الدولية الاخرى ففتحت  سنة 2011 خط بيساو وخط لواندا ,ثم خط انجامينا في يونيو 2014 وخط نيروبي 2016 للتحول الى اخطبوط  يغطي ازيد من نصف دول القارة الافريقية
لااحد بحث في القفزة التي عرفتها شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية في القارة الافريقية على مدى  سبع سنوات  الماضية ,اي من 2007 الى 2017 ولا في كيف قفزت من تغطية 15 بلد افريقي الى 37 بلد افريقي ؟
كما لم يسال احد بالتاكيد عما تنقل شركة الخطوط الجوية الملكية الى دول افريقيا خصوصا جنوب الصحراء وبماذا تاتي من هناك نحو المغرب ؟
لماذا في الوقت الذي تغطي فيه الخطوط الجوية الجزائرية فقط 7 دول من جنوب الصحراء ,وتغطي فيه الخطوط التونسية 14 دولة  واسعارها اكثر انخفاضا بكثير من الخطوط الجوية الملكية المغربية فان الاخيرة تغطي 37 بلد افريقيا
ففقط من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء تنطلق طائرات الخطوط الجوية الملكية المغربية في اتجاه :بوركينا فاسو, واثيوبيا والنيجر والسنغال والسودان  الكونغو والكونغو الديمقراطية وغينيا الاستوائية وغينيا بساو وغامبيا والرأس الأخضر وإفريقيا الوسطى وأنغولا وغانا ونيجيريا وسيراليون وليبيريا وتشادوالطوكو وبنين ومالي ومدغشقر وساحل العاج والكابون ورواندا وجنوب افريقيا ولواندا الكاميرون وكينيا واوغندا ناهيك عن دول شمال افريقيا ,مصر وليبيا وتونس والجزائر وموريتانيا,والعدد الاكبر منها رحلات مباشرة وتصل في الغالب الى سبعة رحلات اسبوعيا ,هذا فقط باسطول جوي من 52 طائرة منها طائرات ايرباس مستاجرة فقط
واصبحت بذلك نسبة  47 بالمائة من رحلات الخطوط الجوية الملكية المغربية  موجهة لافريقيا,اي ان فقط 53 بالمائة من الرحلات بقيت للرحلات نحو باقي دول العالم والرحلات الداخلية
وهنا لابد من طرح التساؤولات الاتية:
•             لماذا هذا الكم الهائل من الرحلات صوب افريقيا جنوب الصحراء والمغاربة يسافرون الى اوروبا واساسا فرنسا وبلجيكا بالدرجة الاولى ولااهتمام لديهم بدول افريقيا لان الافارقة اغلبهم يبحث عن الهجرة الى اوروبا بحثا عن العمل والعيش الافضل ؟
•             ما الذي تنقله الخطوط الجوية الملكية المغربية وواردات المغرب التجارية تاتي من اوروبا ولايوجد اي استيراد نحو المغرب من افريقيا؟واية مواد تجارية ينتجها المغرب و يصدرها نحو افريقيا  وتضمن ارباحا مهمة تفرض نقلها عبر الطائرة بدل النقل البحري الاقل تكاليف؟
•             من هم المسافرون الافارقة القادمون من اوروبا مثلا والذين يفضلون الخطوط الجوية الملكية المغربية بدل الفرنسية او الجزائرية او التونسية  رغم ان اثمان التذاكر على الخطوط الجوية الملكية المغربية هي الاكثر ارتفاعا على الاطلاق؟فمثلا يصل ثمن تذكرة الخطوط الجوية الجزائرية نحو واغادوغو في اقصى حدودها 622 اورو والى داكار 2013 اورو بينما يصل ثمن التذكرة على الخطوط الجوية الملكية المغربية نحو واغادوغو 867 اورو ونحو داكار 820 اورو
•             من الذي اعطى الحق لشركة الخطوط الجوية الملكية دون غيرها لتصبح  شركة النقل الرسمي لتظاهرة الفن الافريقي المعاصر بداكار " داك آر من 2014 الى 2018   وكذا لسوق الفنون والفرجة بأبيدجان " ماسا " من 2014 الى2016 وللمهرجان البارا إفريقي للسينما بواغادوغو "فيسباكو" من 2015 الى 2019
•             ما الذي يدفع الدولة المغربية الى زيادة توسيع شبكت شركتها للنقل الجوي مع ان الارقام الدقيقة تؤكد ان نسبة ملا الطائرا التوجهة نحو افريقي لم يتجاوز في اقصى الحالات 59 في المائة واحيانا لايتعدى 35 بالمائة؟ خصوصا اذا مالعمنا ان احصائيات 2016 توضح بالارقام ان :
-                عدد المسافرين نحو فرنسا وصل 1.8 مليون سنة 2016
-              عدد المسافرين نحو باقي الدول الاوروبية بلغ 1.5 مليون سنة 2016
-              عدد المسافرين نحو القارة الافريقية وصل 1.1 مليون مسافر خلال سنة 2016
-              عدد المسافرين داخل المغرب وصل 950 الف مسافر
تساؤلات عدة لابد من ربط خيوطها باحكام لمعرفة السر ,خصوصا وان شركة الخطوط الجوية سواء كانت خاصة او ملك للدولة كما حال الخطوط الجوية الملكية المغربية ,هدف انشائها ربحي بالدرجة الاولى ,وليست مشروعا استراتيجيا  يخدم سياسة استراتيجية معينة.فما الربح الذي تجنيه المملكة المغربية من شبكة خطوطها بافريقيا؟
من يعرف المملكة المغربية و يعرف عماد سياستها الاقتصادية ,ويعرف اسليبها سواء في الابتزاز او التضليل او المغالطة ,خصوصا في التعامل مع الدول الاوروبية سواء بشكل منفرد وفي اطار الاتحاد الاوروبي سيطرح ملفين اساسيين:ملف المخدرات وملف الهجرة السرية
الاول: ملف المخدرات
اجمعت تقارير مكتب الامم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظمة والمخدرات,والهيئة الدولية لمراقبة المخدرات التابع للامم المتحدة  ومنذ سنة 2003 وحتى يوم 26 يونيو 2017 ان المغرب هو اكبر منتج ومصدر للكيف او القنب الهندي ,وحددت الدراسات, رغم تكتم المغرب على الامر وصعوبة التحقيق الميداني لتورط رجال السلطة المغاربة بما فيها القصر الملكي في العملية ,ان كمية الاراضي المزروعة في المغرب من الكيف وعلى اقل تقدير تصل 134000 هيكتار ,وتنتج في معدل انتاجها ازيد من 4000 طن سنويا .
حسب نفس الدراسات فان ثمن لغرام الواحد من الحشيش في اوروبا يساوي 5.4 دولار امريكي ,ولمعرفة رقم معملات الحشيشي المغربي في الخارج فقط ,فاذا اعتبرنا وانطلاقا من المعطيات التي توفرها تقارير الامم المتحدة لوحدها بان 80 بالمائة من انتاج المغرب للقنب الهندي موجه للتصدير نحو الخارج و20 بالمائة للسوق الداخلي ,فان رقم معاملات الحشيش المغربي هو 11.866.901.166 دولار امركي ,اي ما يناهز 12 مليار دولار (10 ملايير اورو) وهو مايمثل 23 بالمائة (اي بالضبط كما جاء في تقرير الخارجية المغربية الذي اثار حفيظة المغاربة الاشهر الماضية ) من الناتج الداخلي الخام المغربي الذي يساوي قرابة 52.174 مليار دولار امريكي,وهي ارباح لايمكن للمغرب ان يتخلى عنها باي ثمن
واذا كانت المحجوزات شكلت سنة 2016 ,في اوروبا والجزائر و الصحراء الغربية وموريتانيا  وغيرها 220 طنا , فان هذا يعني  ان 3780 طنا تم بيعها ,لكن اين؟
الدراسات المختصة تؤكد ان نسبة الحشيش المغربي التي  بيعت في السوق الاوروبية  خلال سنة 2016 تقدر 785 طنا , واذا ماعلمنا ان الحدود مع الجزائر مغلقة وان الجزائر متشددة في محاربة مخدرات المغرب مما يعني ان النسبة التي يمكن ان تمر دون حجز من طرف الدرك الوطني الجزائري او الجمارك والجيش الجزائري ستكون ضئيلة جدا,ونفس الشي عبر جدار الذل والعار المغربي مع تشدد جبهة البوليزاريو في مراقبة حركة المخدرات  وتجند موريتانيا ايضا لمحاربتها  ويمكن ان نعتبر مجازا ان كمية قريبة من التي وصلت السوق الاوروبية مرت من الحدود الجزائرية المغربية او عبر جدار الاحتلال المغربي وقدرنا ذلك كاقصى حد ب225 طنا,فالسؤال الجوهري يبقى  من اين يمرر المغرب 2780 طنا المتبقية  والى اين توجه اذن؟
لضرب عصفةيرن بحجر واحد ,اي لتسويق المخدرات وتبييض اموالها تعتمد المملكة المغربية على الخطوط الجوية الملكية ,لايهم كم راكبا يكون على متنها ,ولايهم كم هي الارباح الجانبية التي تحققها من نقل الركاب وبعض السلع البسيطة من والى المغرب ,لكن الاهم هو الذهب المغربي,المخدرات المغربية .... 2780 طنا من المخدرات المتبقية  من الاحصائيات السالفة الذكر توجه الى افريقيا ,وهنا الربح الحقيقي سواء الى اسواق الدول الافريقية او منها الى مصر ولبنان واسرائيل واوروبا الشرقية,
الكمية هائلة ومربحة جدا ,2780 طنا من القنب الهندي ,واذا احتفظنا لها بنفس سعر السوق بالتقسيط في اروبا ,اي 5.4 دولار امريكي للغارم الواحد فان السعر الاجمالي سيكون 15.012.000.000 دولارا امريكيا ,اي 15 مليار دولار امريكي
وليس هذا فحسب بل تاتي الدولارات  نظيفة مبيضة على حساب شكرة الخطوط الجوية الملكية المغربية وتدخل من عليها ان تدخل جيبه دون حسيب ولارقيب ,لابرلمان ولاميزانية الدولة ولاهم يحزنون
الثاني :ملف الهجرة السرية
كم مرة طرحنا او طرحتم جميعا السؤال التالي:
من اين ياتي المهاجرون الافارقة الذين يعتبر ورقة تهديد قوية في يد المغرب للضغط على اوروبا؟
كيف ومن اين يدخلون المغرب وحدوده مغلقة تماما مع الجزائر ومع المناطق المحررة من الجمهورية الصحراوية وهناك جدار لااحد يستطيع الاقتراب منه بسبب الالغام وعدد القوات المغربية التي تؤمنه من جهة والصحراوية التي تؤمنه من الجبهة الاخرى؟
وحسب الاصحائيات الرسمية لسنة 2013 وصل عددهم 52 الف مهاجرا افريقا   اي نصف  عدد اساتذة التعليم الابتدائي  الذين يصل عددهم حسب إحصائيات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" 113 ألف  ,واكثر بقليل من عدد أستاذ وأستاذة للتعليم الثانوي الإعدادي( 50 الف )، و اكثر من أستاذ وأستاذة للتعليم الثانوي التأهيلي ( 47 الف) ودائما حسب نفس الاحصائيات.
فهل المغرب في حاجة الى 52 الف مهاجر وهوعاجز عن حل مشكل البطالة في اوساط الشباب وعاجز عن حل مشكل الاجور ومشاكل السكن وما الى ذلك؟
طبعا لا ,لكن هدف المغرب واضح ,لان دعم الاتحاد الاوروبي   بملايين الاوروات لمواجهة الهجرة يفيد المغرب كثيرا من الناحية المالية ,ففي 22 مارس من سنة 2017  طالب المغرب الاتحاد الاوروبي  ب 200 مليون اورو التي قال انها خسائره في مواجهة الهجرة نحو اوروبا ,ويحصل المغرب سنويا سواء من الاتحاد الاووبي او من اسبانيا  بالاساسا على ما مقداره 500 مليون اورو بحجة تحمله الهجرة  ووقفها عن اوروبا
وعلاوة على الربح المالي ,فان ورقة الهجرة هامة جدا بالنسبة للمغربية ,فهي ورقة للابتزاز كما حدة مؤخرا
ففي شهر يناير 2017 حاول نحو 1100 مهاجر العبور إلى سبتة
وفي26 فبراير 2017 نحو 500 مهاجر عبروا السياج الحدودي المحيط بجيب سبتة الإسباني  امام انظار الشرطة المغربية ردا على قرار المحكمة الاوروبية فيما يتعلق بالثروات الطبيعية للصحراء الغربية
وبعد ذلك باسبوع ولنفس الهدف 300 مهاجرا اخر عبرو نفس السياج الحدودي  واما انظار الشرطة المغربية التي تشجعهم على ذلك
كنا ان ورقة المهاجرين ورقة قوية في يد المغرب في مفاوضاته مع الاتحاد الاوروبي
العدد الكبير للمهاجرين الافارقة المتواجيدن بالمغرب اغلبهم يتمركز بمدن المغرب ,لايمكن ان ياتوا راجلين او عبر الجمال او سيارات النقل الرباعية الدفع او حتى عبر البواخر ,ويقطعون المسافات الطويلة من بوركينا فاسو ومدغشقر الى المغرب,لكن الطريق ليس بريا كما يسوق المغرب او يعتقد البعض
هنا ياتي دور شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية ,تصل اغلب الدول الافريقية ,تنقل المخدرات ,تاتي بالمال الجاهز والمبيض ,وتاتي ايضا بالهاجرين الافارقة
لاوجود لتشرة بين المغرب وعدد كبير من الدول الافريقية وحتى ان وجدت فتاشرة ثلاثة اشهر بسيطة على قنصليات المغرب وسفاراتها ,ينقل الافريقي الى المغرب ,يقضي ثلاثة اشهر ,واذا لم يعبر من تلقاء نفسه تستدعيه الشرطة لتبلغه ان تاشرته قد اشرفت على النهايا وامامه خيارين لاثالث لهاما: العبور نحو الموعود باوروبا او تتم اعادته الى بلده ,ولاوجود لافريقي سيفوت فرصة كهذه ,فيسقط طعما شهيا في يد بارونات نقل المهاجرين
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2017