مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

اتحاد عمال التعليم و التربية و التكوين الصحراويين يؤكد على تجربة عامل النظومة التربوية في بناء مؤسسة الدولة الصحراوية بمناسبة الفاتح




بيان 
    يحتفل العالم في يوم 01 /ماي من كل سنة بعيد العمال ، وتأتي هذه المناسبة و عمال المنظومة التعليمية و التكوينية الصحراويين يقدمون درسا في العطاء وتجربة فريدة في تعليم و تكوين أجيال صحراوية قادرة على البناء و المساهمة في المشروع الوطني ، تلك التجربة الفريدة تختلف تماما عن أي تجربة تعليمية أخرى فهي تجربة قائمة على الوقوف في وجه كل الظروف و مواجهة حجم التحديات
     إن الأساس والدافع فيها هو الإحساس بحجم  المسؤوليات الوطنية و التضحية في سبيل التحرير من قيود الإستعمار ظلت كلها هي الموجه الحقيقي وراء صيانة مقومات الشعب الصحراوي التي يعتبر التعليم واحدا منها ،فجمع المدرس والمكون فيها  بين التدريس و التوجيه و الإشراف و المتابعة عناوين كان لابد منها نظرا للواقع و ضرورة والحرص على مواكبة كل المتغيرات  هي عوامل تجرد أصحابها  من كل ذاتية ، حيث أصبح همهم الوحيد الحرص على تحسين مستوى التحصيل الدراسي لدى التلاميذ و تطوير مستوى الطلاب والمتكونين  ،و إيمانهم  بمهنة التعليم و التكوين نابع من وطنية خالصة في تربية و تعليم أبناء الشعب الصحراوي و الحديث عن ما قدم المدرس و المكون للمؤسسة التعليمية و التكوينية  لا يكفي ، لكن من الضروري تثمين جهود أشخاص قدموا الكثير طيلة سنوات من كفاح شعبنا بالرغم من الإمكانيات و الوسائل المتاحة و ظروف العمل  و يكفينا أن نتوقف عند عدد الإطارات و  الخريجين من الجامعات و معاهد التكوين فهي حصيلة لذلك العطاء و المساهمة التي حرص عمال القطاعين على تحقيقها في يوم كان ذلك حلم كل الصحراويبن  في معركة البناء و التحرير, إذا فلا تكفي كل الكلمات وعبارات الشكر و التقدير لكل ما قدم هولاء لكننا نفتخر أننا تمكنا من تكوين و تريية الأجيال الصحراية
      إن إتحاد عمال التعليم و التربية و التكوين الصحراويين بمناسبة هذا اليوم الذي يحتفل فيه كل العمال عبر العالم بعيدهم السنوي  ليتقدم بالتهاني  لكل منتسبي الإتحاد  و كل أفراد  و عمال الشعب الصحراوي و يتمنى لهم التوفيق و النحاح في ما يقدمونه من مجهودات في سبيل العلم و المعرفة ، كما أن الإتحاد يناشد المنتظم الدولي و مجلس حقوق الإنسان بضرورة الضغط على نظام الإحتلال المغربي الذي يمارس كل أشكال إنتهاكات حقوق الإنسان و سياسة الإقصاء و التهميش التي يتعرض لها الصحراويين بالمناطق الصحراوية  المحتلة ، كما يشيد بنضال أبناء الشعب الصحراوي و تحديهم للإحتلال و أسالبيه القمعية و يدين الأحكام الصورية الجائرة التي أصدرها القضاء المغربي في حق التلميذ الصحراوي البشير الدخيل و غيره من التلاميذ القصر  و يندد بساسية التأجيل التي تنتهجها المحاكم المغربية التي  كان أخر فصولها محاكمة أسود ملحمة أكديم إزيك و يطالب بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين السياسين الصحراويين بالسجون المغربية و يستنكر بشدة مايتعرض له معتقلي الصف الطلابي كما  يطالب من كافة المنظمات الدولية من هيئات و مراقبين و مدافعين  عن حقوق الإنسان لحضور محاكمتهم و مساندتهم يوم 09/ماي/2017 ،  و يدعو  الصحراويين إلى مزيد من الوحدة و التماسك حتى النصر و الإستقلال                               

إتحاد عمال التعليم و  التكوين من أجل البناء و التحريرقوة، تصميم و إرادة لفرض الإستقلال و السيادة
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2017