مركز بنتيلي الإعلامي مركز بنتيلي الإعلامي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

03 سنوات كاملة تمر على الاعتقال السياسي للمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " عبد الخالق المرخي "




       بحلول 29 أبريل / نيسان 2017 تكون قد مرت 03 سنوات كاملة على الاعتقال السياسي الذي تعرض له المدافع عن حقوق الإنسان و السجين السياسي الصحراوي " عبد الخالق المرخي " الكاتب العام للمنظمة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم / جنوب المغرب ، الذي كان قد تعرض للاعتقال بتاريخ 29 أبريل / نيسان 2014 من داخل مقر مفوضية الشرطة بالمدينة المذكورة بمبرر وجود مذكرة بحث مفبركة صادرة في حقه من طرف النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمدينة أكادير / المغرب ـ حسب ما أفادت به الأجهزة الاستخباراتية المغربية في محاضر الضابطة القضائية ـ .
          و الغريب في أمر هذا الاعتقال هو أن المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " عبد الخالق المرخي " كان قبل ذلك بأيام قد توجه إلى مكتب الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير / المغرب  و وضع شكوى لديه و شكوى أخرى لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بكليميم / جنوب المغرب دون أن يتعرض للتوقيف أو يشار له بأنه موضوع مذكرة بحث و اعتقال .
         و قد طالب " عبد الخالق المرخي " و هو عضو نشيط في مختلف الاحتجاجات السلمية من خلال شكايتيه باسترجاع جواز سفره و رخصة السياقة المصادرين من طرف أجهزة الشرطة المغربية منذ تاريخ 29 سبتمبر / أيلول 2013 بعد مداهمة منزل عائلته الكائنة بالمدينة الأخيرة المذكورة .  
          و بالرغم من اتضاح الطابع السياسي و الانتقامي لهذا الاعتقال السياسي ، فإن الدولة المغربية قامت بإصدار أحكام ابتدائية و استئنافية جائرة و قاسية ضده مدتها 04 سنوات سجنا نافذا قضاها إلى حدود الآن متنقلا بين السجون المحلية لأيت ملول و تزنيت و بوزكارن / المغرب ، حيث خاض أكثر من 20 إضرابا مفتوحا و إنذاريا عن الطعام ، احتجاجا على إساءة معاملته و حرمانه من حقوقه الأساسية كعزله عن سجناء الحق العام و استعمال الهاتف العمومي و الزيارة و الفسحة و العلاج و الدواء و  إدخال الكتب و الجرائد و بعض المواد الغذائية ، و احتجاجا على المماطلة في عدم الاستجابة لمطلبه في إجراء تحقيق مستقل في مداهمة منزل عائلته بتاريخ 29 سبتمبر / أيلول 2013 بمدينة كليميم / جنوب المغرب و امتناع السلطات المغربية على إرجاعه جواز سفره و رخصة سياقته المصادرين من ذلك التاريخ.
إن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA ، الذي يتابع قضية اعتقال المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان عبد الخالق المرخي " و محاكمته السياسية و مختلف معارك الأمعاء الفارغة التي خاضها بعدة سجون مغربية ، فإنه يعلن عن :
                   ـ 1 ـ تضامنه المطلق مع المدافع عن حقوق الإنسان و السجين السياسي الصحراوي عبد الخالق المرخي " الذي يقضي عقوبة قاسية و جائرة بشكل ظالم في غياب تام لشروط و معايير المحاكمة العادلة مع ما رافق ذلك من أساليب ممنهجة تهدف بالأساس إلى الانتقام منه .
                   ـ 2 ـ  تنديده باستمرار الدولة المغربية في اعتقال السجين السياسي الصحراوي عبد الخالق المرخي " و في مواصلتها التضييق عليه و منعه من مجموعة من الحقوق المكفولة في المواثيق و العهود الدولية ذات الصلة .
                   ـ 3 ـ دعوته الدولة المغربية توفير جميع الحقوق للسجين السياسي الصحراوي عبد الخالق المرخي " و لكافة السجناء السياسيين الصحراويين المتواجدين بالسجون المحلية ببوزكارن و تزنيت و أيت ملول و تارودانت و لوداية و العرجات / المغرب ثم بالسجن المحلي بالعيون / الصحراء الغربية.
                   ـ 4 ـ مناشدته المنظمات الحقوقية الدولية الضغط على الدولة المغربية للوفاء بالتزاماتها الدولية اتجاه وضعية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية و بالإفراج الفوري و بدون قيد أو شرط عن كافة المدافعين عن حقوق الإنسان و المعتقلين السياسيين الصحراويين.  


المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين
عن حقوق الإنسان
CODESA
العيون / الصحراء الغربية بتاريخ : 29  أبريل / نيسان 2017  
بقلم : مركز بنتيلي الإعلامي

بقلم : مركز بنتيلي الاعلامي

مـــــركــــز بــنــتــــيــــلــــــي الإعـــلامــــــي .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

تغريداتي

جميع الحقوق محفوظة

مركز بنتيلي الإعلامي

2017